كم ركعه صلاة القيام. كم ركعه صلاة التراويح والقيام

عدد ركعات صلاة القيام في رمضان

كم ركعه صلاة القيام

فهذه كلُّها طُرق لأداء صلاة التهجُّد، والأفضل على الإطلاق والأكمل أن يصلّي العبد كما كان النبي -صلى الله عليه وسلم- يصلي، أمّا إذا صلى بطريقة أخرى فلا حرج عليه؛ كأن يوتِر بواحدة فقط بعد الانتهاء من صلاة التهجد، أو صلى الوتر خمس ركعات سردها كاملةً ولم يجلس إلا في الركعة الأخيرة، وينبغي عليه أن يخشع في صلاته ويؤديها بحقها فلا ينقرها نقرًا، أمّا من حيث الجَهر والإَسرار بصلاة التهجُّد فذلك متروك لتقدير المصلّي، فإن رأى الأفضل في رفع صوته والجهر بالصلاة جهر بها، وإن رأى الإسرار بها وخفض صوته في القراءة أفضل له إن أسرَ بها شرط ألّا يؤدّي رفع صوته إلى إلحاق الأذى بغيره من الناس، فلا يجوز له أن يشوّش على النائمين، أو يؤذي من يصلّي حوله من المصلين، أمّا إذا كان يصلي في المسجد فيرفع صوته إن شاء، وإن كان إمامًا رفع صوته حتى ينتفع الناس بقراءته. فإذا رأيتَ أنَّ الصبحَ يُدركُك فأَوتِرْ بواحدةٍ. فلما أصبح قال: قد رأيتُ الذي صنعتُم، فلم يمنعْني من الخروجِ إليكم إلا أني خشيتُ أن تُفرضَ عليكم. رواه البخاري وتشرع في حق النساء؛ لأن عائشة وأسماء صلتا مع رسول الله في المسجد. نسأل الله تعالى أن يجعلنا ممن يقيمون ليل رمضان، ويصومون نهاره، وأن يتقبله منا، وأن يجزينا برحمته وفضله لا عدله. فقام وصلى بالناس وخطب، وبّيَّن أن الشمس والقمر آيتان من آيات الله لا ينكسفان لموت أحد ولا لحياته، وحث المسلمين عندها على الصلاة، والإكثار من الذكر والاستغفار.

التالى

كيفية قيام الليل في شهر رمضان

كم ركعه صلاة القيام

الحرص على صلاة القيام في رمضان، له فضل عظم، فهو شهر الحسنات والأعمال الطيبة، ويتسابق المسلمون من أجل قيام الليل والحصول على فضله، حيث يوزع الله عطاياه ويستجيب للإنسان ما يدعوه له خالصًا في جوف الليل، وينور الله قلوب المسلمين ويجعلهم يبلغون الدرجات العلا، في قيام الليل، إليكم طريقة صلاة القيام في رمضان وعدد الركعات التى نصليها. ودلت على الأول بداية سورة المزمل، ودلت على الثاني آخر السورة، وكان آخرها ناسخا لأولها. حيث إنّ ليلة القدر هي ليلةٌ عبر ليالي شهر رمضان المبارك، وهي في العشر الأواخر منه، وتكون في الليالي الفرديّة منها، إلّا أنّ موعدها بصورةٍ دقيقةٍ غير معروفٍ؛ لأنّ الله -تعالى- لم يبيّنها في مصادر التشريع، لكي يجتهد العبّاد طيلة شهر رمضان المبارك بأداء العبادات والطاعات تقرّباً إلى الله تعالى، وحتى تكثر أعمالهم الصالحة، فلا يقتصرون على أدائها في ليلة القدر فقط، ولكي يفهم الله -تعالى- الإنسان الذي يسعى في جميعّ الليالي لنيل رضاه، وليبتغي الأجر والثواب. وقال التِّرْمِذِيُّ: أكثرُ ما قِيلَ: أنَّهُ يُصَلِّي إحدى وأربعينَ رَكْعَةً بِركعةِ الوِتْرِ. ثم كان الأمرُ على ذلك في خلافةِ أبي بكرٍ.

التالى

كيفية قيام الليل في شهر رمضان

كم ركعه صلاة القيام

فتبدأ مع استقبال القبلة والتكبير، ثم قراءة ، ويستحب بعدها تطويل القراءة. أما عن الوتر الذي يصليه المسلم يكون عددا فرديا من الركعات، حيث يمكن أن يكون ركعة واحدة أو ثلاثًا أو خمسًا أو سبعًا أو تسعًا، وهو ما روى عن أبي أيوب الأنصاري الذي قال: «الوترُ حقٌ، فمن شاءَ أوترَ بخمسٍ، ومن شاءَ أوترَ بثلاثٍ، ومن شاءَ أوترَ بواحدة»، وبعد صلاة الوتر يتم ختم صلاة قيام الليل ولا يمكن للمسلم أن يُعيد الوتر مرة آخرى مرتين في ليل واحد. حكم صلاة التراويح عند الشيعة رغم ما سبق ذكره بالدليل حول حكم صلاة التراويح وأنها من السنن المؤكدة المستحب إحيائها في شهر القيام إلا أن الشيعة يعتقدون أنها بدعة وسنة ترجع إلى عمر بن الخطاب وصلاة النوافل في البيت أفضل واتفقوا تبعاً لأئمتهم أن نوافل شهر رمضان تقام فرادى ومما سبق نستنتج أن الخلاف ليس في قيام رمضان ولكن في كونه في المساجد في جماعة أو في المنزل علماً بأن غالبية جمهور العلم ومنهم الشافعي وأحمد بن حنبل وبعض المالكية أكدوا على استحباب الجماعة كما كان من الصحابة وأمير المؤمنين عمر. وكلا الصلاتين تسمي أيضا صلاة الكسوف. ليلة القدر مصطلحٌ يتكوّن عبر جميعمتين؛ هما: الليلة، والقدر، والليلة تأتي بمعنى الليل الذي يبدأ بحلول الغروب إلى حين آذان الفجر عند طلعته، أمّا القدر فهو له عدّة معاني في اللغة، لكنّ المعنى المراد به عند وصله مع ليلةٍ ليصبح الهجريب ليلة القدر، هو العظمة، والشرف، وعلوّ القَدْر؛ لأنّ ليلة القدر هي ليلةٌ عظيمةٌ نظراً لاختصاصها بعددٍ عبر الفضائل والتشريفات، وهناك قولٌ آخرٌ لمعنى القدر، وهو ما يقسمه الله -تعالى- لعباده، وتخطه الملائكة للعباد. ما الفرق بين صلاة التهجد وقيام الليل صلاة التّهجد هناك فرق بينها وبين صلاة قيام الليلة، وهو أنّ صلاة قيام الليل لا يُشترط فيها ان تقضي الليل كله، أو اطول وقت من الليل، إنّما من الممكن أن نصلي ركعتين وبهذا نكون قد أدّينا سنّة قيام الليل، اما التّهجد فهي الصلاة التي يُؤديها الفرد اثناء الاعتكاف في المسجد، فيقوم للصلاة، ويرقد من الصلاة. لمزيد من المعلومات، انظر قيام الليل بالمعنى الشرعي هو: الاشتغال معظم الليل أو بعضه في عبادة الله بالصلاة والقراءة خصوصا، وبالطاعة عموما.

التالى

كيفية قيام الليل في شهر رمضان

كم ركعه صلاة القيام

وتكون صلاة قيام الليل في أول الليل أو أوسطه او آخره، ومن الأفضل أن يكون في الثلث الأخير من الليل. والصلاة هي ذات الكيفية المعلومة بالشرع. وقد تكون نفلا مطلقاً بحسب الأحوال. وسبب صلاة الخسوف هو: خسوف القمر. فالجهر في خسوف القمر والإسرار في كسوف الشمس والأمر فيه سعة فأذأ جهر في صلاة الكسوف فلا باس والمهم أن يفزع المسلمون للصلاة والدعاء رجالا ونساء ليكشف الله ما بهم. عدد ركعات صلاة التراويح ما ثبت عن عدد ركعات التراويح أنّها عشرون ركعة، تقل ولا تزيد عن هذا، تُصلّى كل اثنتين معاً مع استراحة بسيطة بين كل أربع ركعات، وهو كما ورد عن أُبيّ بن كعب حين صلّى في عهد عمر بن الخطّاب جماعة بالنّاس لأول مرّة صلّى عشرين ركعة. وقيام الليل بالمعنى الشرعي عموما هو: قضاء معظم الليل أو بعضه في طاعة الله، والتقرب إليه بالعبادة.

التالى

«бёжб «б’ЌнЌ Ён Џѕѕ —яЏ« «б —«жнЌ

كم ركعه صلاة القيام

وعَنْ أَسْمَاءَ بِنْتِ أَبِي بَكْرٍ الصِّدِّيقِ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ صَلَّى صَلَاةَ الْكُسُوفِ فَقَامَ فَأَطَالَ الْقِيَامَ …. تبدأ صلاة التهجد بأداء ركعتين، ويسن الالتزام بما كان يقوم به سيدنا محمد - صلى الله عليه وسلم- حيث اعتاد على أن يقرأ سورة الكافرون بعد الفاتحة في الركعة الأولى، وسورة الإخلاص بعد الفاتحة في الركعة الثانية، ويمكن للمصلي أداء عدد الركعات الذي يريد، حيث ورد أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يصلي حتى ثلاث عشرة ركعة. عندما شق على الكثيرين، خفف الله ذلك فجعل القيام بما تيسر من الليل. عدد ركعات صلاة القيام ما ورد عن الرسول عليه السّلام بنقل من السّيدة عائشة أم المؤمنين أنّه لم يزد في صلاة القيام عن إحدى عشرة ركعة، وبعدها أتبعها بركعتي وتر، لتصبح ثلاث عشرة ركعة، ومن أراد الزّيادة على ذلك فليكن، واتسدلّ العلماء على هذا بأمرين: الأمر الأول وهو قول الرسول عليه السّلام في الحديث الشريف: صلاةُ اللَّيلِ مثنى مثنى والوترُ رَكعةٌ، قلتُ: أرأيتَ إن غلبتني عيني، أرأيتَ إن نمتُ؟ قالَ: اجعل أرأيتَ عندَ ذاكَ النَّجمِ، فرفعتُ رأسي فإذا السِّماكُ، ثمَّ أعادَ، فقالَ: قالَ رسولُ اللهِ صلَّى الله عليْهِ وسلَّمَ: صلاةُ اللَّيلِ مثنى مثنى، والوترُ رَكعةٌ قبلَ الصُّبح ، أمّا الأمر الثاني فهو ما ثبت عن أُبيّ بن كعب حين صلّى بالمسلمين عشرين ركعة. في حين رأي الحنابلة والشافعية أنها عشرون ركعة إستناداً لما جاء عن أبي بن كعب في إمامته بالناس جماعة لأول مرة في رمضان بعهد الفاروق وهو قول شيخ الإسلام ابن تيمية أيضاً أما في عدد ركعات التراويح في الحرم فهو 23 ركعة مع بثلاث ركعات ويجوز أن يزيد المسلمين قدر ما يشاؤن طبقاً لما أوضحه العلماء في قول المصطفى صلاة الليل مثنى مثنى فإذا خشي أحدكم الصبح صلى ركعةً واحدة توتر له ما قد صلى ويجب فقط تحري الوتر ولا حرج في الزيادة طالما الوقت متسع لذلك.

التالى

كم عدد ركعات صلاة التراويح في المذاهب الأربعة وفضلها

كم ركعه صلاة القيام

ويندب بعدها أن يخطب الإمام، ويعظ الناس، ويذكرهم بالرجوع إلى الله تعالى. وقد كُسفت الشمس في زمن حياة رسول الله. وقد ذهبت جماهير السَّلَف والخَلَف إلى جواز الزيادة في قيام الليل عن الأعداد الواردة في الأحاديث؛ فقد جاء عن ابن عبدالبَرّ أنّ أجمعوا على عدم تحديد قيام الليل بعدد مُعيَّن من الركعات، وأنّها من النوافل التي تُقرّب العبد إلى ربّه؛ فمَن شاء فليستكثر، ومن شاء فليُقلِّل؛ واستدلّوا على ذلك بقول النبيّ -عليه الصلاة والسلام-: عَلَيْكَ بكَثْرَةِ السُّجُودِ لِلَّهِ، فإنَّكَ لا تَسْجُدُ لِلَّهِ سَجْدَةً، إلَّا رَفَعَكَ اللَّهُ بهَا دَرَجَةً، وحَطَّ عَنْكَ بهَا خَطِيئَةً ، وتخصيص النبيّ -عليه الصلاة والسلام- نفسَه بهذا العدد لا يعني عدم جواز الزيادة عليه؛ بدليل أنّ فِعله -عليه الصلاة والسلام- لا يُخصّص قوله كما هو عند عُلماء الأُصول، وتحديده أفضلَ قيام الليل؛ وهو قيام نبيّ الله -عليه السلام-، قال -عليه السلام-: كانَ يَنَامُ نِصْفَ اللَّيْلِ ويقومُ ثُلُثَهُ، ويَنَامُ سُدُسَهُ ، لا يعني عدم الزيادة على إحدى عشرة ركعة، كما أنّه -صلّى الله عليه وسلّم- لم يُحدِّد قيام الليل بعدد مُعيَّن؛ فقد ورد عن عمر بن الخطاب -رضي الله عنه- أنّه جمع الناس على أُبيّ بن كعب، وتميم الداريّ -رضي الله عنهما-، اللذَين كانا يقرآن بهم طِوال السُّوَر، ويُصلِّيان إحدى وعشرين ركعة، ثمّ ينصرفون عند صلاة الفجر، كما ورد عنه أنّه جمعَهم على إحدى عشرة ركعة. ويطلق مجازا على الصلاة باعتبار أنه أحد أهم أركانها. والليل أو الليلة هو الزمن من غروب الشمس إلى طلوع الفجر الثاني. وإذا أمكن بالعلم الحديث معرفة سبب حادثة الكسوفين أو التنبؤ عنها؛ فهذا لا يتعارض مع الشرع، بل يؤكد أن هذا الإبداع الدقيق دليل على قدرة الله المستحق للعبادة وحده.

التالى

كم ركعه صلاة التراويح والقيام

كم ركعه صلاة القيام

عدد ركعات صلاة التراويح تمثل صلاة التراويح إحدى العبادات والشعائر الرمضانية التي يتبارى المسلمين لأدائها والانتهال من أجرها وثوابها العظيم وقد سميت بهذا الإسم لما يعرف عن أنها تصلى مثنى مثنى ويأخذ المصلين إستراحة بسيطة بين كل أربع ركعات وهناك قول يرجع السبب إلى ما تخلفه في نفوس مؤديها من راحة وطمأنينة. متفق عليه، وبهذا القول لم يُحدد الإسلام هذا العدد لصلاة التراويح، فيجوز للمسلم أن يزيد عن هذا العدد، فحسب المذهب الشافعي يصح للمسلم أن يؤديها عشرين ركعةً، وحسب مذهب مالك فيصح للمسلم أن يؤدّيها ستةً وثلاثين ركعةً وله أيضًا أن يؤدِّيها إحدى عشرة ركعةً أو ثلاثة عشرة ركعةً، فالمسلم يصلّي ما شاء من صلاة التّراويح ما يناسب ظروفه وقدراته وليس المقصد من الصّلاة عددها، وإنما القصد منها حسنها وخشوعها فربما ركعة واحدة ترفع من مكانة العبد إلى الفردوس الأعلى، وربّما لو صلى مئة ركعة دون خشوع لما رفعت مكانته منزلةً واحدةً، فالقصد منها الخشوع والحسن فيها وكذلك سائر الأعمال الصالحة. هل يجوز قيام الليل بركعتين؟ اختلف العلماء حول تحديد عدد ركعات قيام الليل، وبيان ما إذا كان هناك عدد معين لصلاة القيام، ولكن تعددت الآراء حول ذلك من قِبل جمهور العلماء من المذاهب الخمسة التى يتبعها المسلمون، ولم يتم تعميم عدد ركعات ثابت، ولكن لم يذهب أحد من العلماء إلى أنه يمكن صلاة قيام الليل بركعتين فقط، وهناك أقوال ثلاثة، نُبينها لكم في التالي: - ذهب جمهور العلماء من الحنفية والشافعية والحنابلة إلى أن صلاة التراويح تؤدي عشرين ركعة، وذلك مسنادًا لما كان أيام عمر بن الخطاب رضي الله عنه، حيث كان المسلمون وقتها يؤدون صلاة قيام الليل في عشرين ركعة، وهو ما أكده الإمام الكساني: جمع عمر أصحاب الرسول في شهر رمضان وصلى بهم عشرين ركعة، ولم ينكر عليه أحد من الصحابة ذلك، مما يبين أنه إجماعًا على أن ذلك حدث. الفرق بين صلاة التراويح وصلاة القيام صلاة التراويح وصلاة ليستا صلاتين مختلفتين كما يظن الكثيرون، فصلاة التراويح هي من صلاة القيام، وسميَ القيام في شهر رمضان المبارك بالتراويح لأنَّ السلف رحمهم الله كانوا يستريحونَ بعدَ كل ركعيتن أو أربع ركعات وذلك من اجتهادهم في إطالة صلاة الليل من أجل اغتنام شهر رمضان ذي الأجر العظيم وحرصاً منهم على قيامه. .

التالى

صلاة قيام الليل

كم ركعه صلاة القيام

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسولنا الأمين وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد: الصلوات المفروضة هي: 1- الفجر: ركعتان. طريقة صلاة القيام في رمضان في صلاة القيام يمنع عباد الله أنفسهم من ملذات الدنيا وراحة البدن المتمثلة في النوم، من أجل التعبد والتقرب إلى الله، لذا فإن الله يعوضهم بالنعم في الدنيا والآخرة، وذلك مصداقًا لما جاء في قول ابن القيم: «وأربعة تجلب الرزق: قيام الليل، وكثرة الاستغفار بـ الأسحار، وتعاهد الصدقة، والذكر أول النهار وآخره». تعد من أفضل النوافل التي يتقرب بها العبد إلى ربه في رمضان فبعد أن فرض الله سبحانه وتعالى على المسلم خمس صلوات يؤديها في اليوم والليلة، وجعله مُخيرًا لأداء ما شاء من النوافل والسنن التي يتقرب بها إلى الله - عز وجل، فإن جميع وقت المسلم في يومه وليلته يكون عبادة وطاعة لله -تعالى-، إلا تلك الأوقات المنهي عن الصلاة فيها، ومن أفضل الأوقات التي يتقرب بها العبد إلى خالقه وقت جوف الليل، ومن العبادات التي تُؤدى فيه. وصدرًا من خلافةِ عمرَ على ذلك. ومِمَّا سبق يُعْلَمُ أن قِيامَ رَمَضَانَ لم يُحَدَّدْ بعددٍ مُعَيَّنٍ منَ الرَّكعاتِ والأمر فيه واسعٌ، وإن كان الأفْضَل في حقِّ مَن يُطيل القِراءةَ، الاقتصار على إحدى عشْرَةَ ركعةً أوْ ثَلاثَ عَشْرَةَ ركعةً، وفي حَقِّ مَنْ يُخَفِّفُ القِراءة عِشْرينَ ركعة، وَيُوتِرُ بِواحدةٍ أَوْ ثَلاثٍ،، والله أعلم. فمن أوتر ونام ثم أراد أن يصلي فله أن يصلي ما شاء لكن مثنى مثنى، ولا يوتر بعدها إذ لا وتران في ليلة. وتسمى العبادة في الليل قياما؛ لأن العبادة تتطلب القيام لها، والاستيقاظ ومجانبة النوم والجد والعزيمة في العمل.

التالى