دعاء كفارة المجلس. الدعاء بعد تلاوة القرآن

¬ѕ«» «бгћ«б”

دعاء كفارة المجلس

عن ابن عمر رضي الله عنهما، قال: قَلَّمَا كَانَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم يَقُومُ مِنْ مَجْلِسٍ حَتَّى يَدْعُوَ بِهَؤُلاَءِ الدَّعَوَاتِ لأَصْحَابِهِ: «اللَّهُمَّ اقْسِمْ لَنَا مِنْ خَشْيَتِكَ مَا يَحُولُ بَيْنَنَا وَبَيْنَ مَعَاصِيكَ، وَمِنْ طَاعَتِكَ مَا تُبَلِّغُنَا بِهِ جَنَّتَكَ، وَمِنَ الْيَقِينِ مَا تُهَوِّنُ بِهِ عَلَيْنَا مَصَائِبَ الدُّنْيَا، وَمَتِّعْنَا بِأَسْمَاعِنَا وَأَبْصَارِنَا وَقُوَّتِنَا مَا أَحْيَيْتَنَا، وَاجْعَلْهُ الْوَارِثَ مِنَّا، وَاجْعَلْ ثَأرَنَا عَلَى مَنْ ظَلَمَنَا، وَانْصُرْنَا عَلَى مَنْ عَادَانَا، وَلاَ تَجْعَلْ مُصِيبَتَنَا فِي دِينِنَا، وَلاَ تَجْعَلِ الدُّنْيَا أَكْبَرَ هَمِّنَا، وَلاَ مَبْلَغَ عِلْمِنَا، وَلاَ تُسَلِّطْ عَلَيْنَا مَنْ لاَ يَرْحَمُنَا» رواه الترمذي وصححه الألباني كفارة المجلس من السنة اتباع السنة الشريفة وما بها من أفعال وأقوال عن الرسول صل الله عليه وسلم تكمل عناصر الإيمان بالله عز وجل ويجب الالتزام بها للفوز برضوان المولى عز وجل ، وعلى هذا فإن اتباع سنته في دعاء كفارة المجلس تكون من الأمور المستحبة والواجبة ايضا والتى لابد من الإتيان بها من جانب كل عبد مسلم يتقي الله ومحبة رسوله. . إِلاَّ غُفِرَ لَهُ مَا كَانَ فِي مَجْلِسِهِ ذَلِك. وقد سبق هذا في جواب السؤال رقم :. فلْنحفظْ هذه الأدعية الذي حثّنا عليها النبي صلى الله عليه وسلم وكان يقولها، ولْنَقُلْها في نهاية كل مجالسنا، ونحث الناس عليها، حتى ننال المغفرة من الله عز وجل، وننال أجر إحياء سنة من سنن المصطفى صلى الله عليه وسلم.

التالى

دعاء كفارة المجلس مكتوب

دعاء كفارة المجلس

ثانيًا : لم يثبت دعاء في ختم القرآن بخصوصه ، لا هذا الدعاء ولا غيره ، وقد تبين مما سبق أنه ليس المراد بهذا الذكر والدعاء: ختم القرآن، أو غيره، بل هو عام في المجالس كلها. يقول النبي الله صلى الله عليه وسلم: مَنْ جَلَسَ فِي مَجْلِسٍ، فَكَثُرَ فِيهِ لَغَطُهُ : اللَّغط هو الصوت والجلبة، وأراد به الهُراء من القول، وما لا طائل تحته من الكلام، والجلبة الخالية عن الفائدة، فمن جلس مجلساً كان فيه شيء من ذلك، فليحرص على الالتزام بذلك التوجيه النبوي. وإن كان غير ذلك كان كفارة له. اللهم متعنا بأسماعنا، و أبصارنا، و قوتنا ما احييتنا ، و اجعلة الوارث منا ، و اجعل ثأرنا على من ظلمنا، و انصرنا على من عادانا ، و لا تجعل مصيبتنا في ديننا ، و لا تجعل الدنيا اكبر همنا و لا مبلغ علمنا ، و لا تسلط علينا من لا يرحمنا » رواة الترمذى. حديث عائشة -رضي الله عنها- إذ قالت: ما جلَس رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وعلى آلِه وسلَّم مجلِسًا، ولا تلا قُرْآنًا، ولا صلَّى صلاةً، إلَّا ختَم ذلكَ بكلِماتٍ، قالَتْ: فقُلْتُ: يا رسولَ اللهِ، أراك ما تجلِسُ مجلِسًا ولا تتلو قُرْآنًا، ولا تُصلِّي صلاةً، إلَّا ختَمْتَ بهؤلاءِ الكلِماتِ، قال: نَعم، مَن قال خيرًا خُتِمَ له طابَعٌ على ذلكَ الخيرِ، ومَن قال شرًّا، كُنَّ له كفَّارةً: سُبحانَكَ وبحمدِكَ، لا إلهَ إلَّا أنتَ، أستغفِرُكَ وأتوبُ إليكَ.

التالى

ѕЏ«Ѕ «ббџж Ён «бЌѕнЋ

دعاء كفارة المجلس

وينظر للفائدة : جواب السؤال رقم : ، ورقم :. وعن ابن عمر رضى الله عنهما قال قلما كان رسول الله صلى الله عليه و سلم يقوم من مجلس حتى يدعو بهؤلاء الدعوات « اللهم اقسم لنا من خشيتك ما تحول به بيننا و بين معصيتك، و من طاعتك ما تبلغنا به جنتك، و من اليقين ما تهون به علينا مصائب الدنيا. كيف تسيطر على ذنب الغيبة والنميمة؟ حتى نسيطر على هذا الذنب ونتخلص منه تماماً يجب علينا فعل بعض الخطوات وهي: ألا نجتمع مع أولئك الذين يغتابون الغير وألا نجتمع في المجالس التي تدعو لذلك، كما أنه علينا بعد انتهاء تواجدنا في أي مجلس أن ندعو بدعاء كفارة المجلس الذي ورد ذكره بالأعلى، بحيث إن كنت وقعت في هذا الذنب بالخطأ أو بالقصد فيكون الدعاء كفارته. وعن ابي برزه رضى الله عنه قال كان رسول صلى الله عليه و سلم يقول بآخره اذا اراد ان يقوم من المجلس « سبحانك اللهم و بحمدك اشهد ان لا الة الا انت استغفرك و أتوب اليك » فقال رجل يارسول الله انك لتقول قولا ما كنت تقوله فيما مضي قال «ذلك كفاره لما يصير في المجلس » رواة ابو داود. فيه بيان كفارة المجلس؛ وأنَّ الدعاء يكون في نهاية المجلس.

التالى

ѕЏ«Ѕ «ббџж Ён «бЌѕнЋ

دعاء كفارة المجلس

دعاء اللغو في الحديث كفاره المجلس عن أبى هريره رضى الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم « من جلس في مجلس فكثر فيه لغطة فقال قبل ان يقوم من مجلسة هذا سبحانك اللهم و بحمدك اشهد ان لا الة الا انت استغفرك و أتوب اليك الا غفر له ما كان في مجلسة هذا » رواة الترمذى. فكيف إذا كان المجلس فيه خوضٌ في الباطل أو وقوعٌ في الغيبة أو النميمة أو البهتان؟ وقد يكون فيه فحشٌ في القول أو سخرية واستهزاء، أو رجم بالغيب، وقد نكذب ولو مازحين، أو نغضب فنخرج عن شعورنا بما لا يليق من القول أو الفعل، وهكذا! لماذا نتوجه الى الله تعالى بالدعاء عند ختم المجلس. وللحديث ألفاظ أخرى، عن صحابة آخرين. . فللتوبة شروط ومن شروطها التوبة الصادقة الخالصة من القلب بألا يفعل العبد هذا الذنب مرة أخرى وألا يستهين بنواهي الله، فعدم التوبة من صغائر الأمور والإصرار عليها قد يحولها إلى كبائر بعد ذلك وهذا الذي عليك الحذر منه.

التالى

دعاء كفارة المجلس

دعاء كفارة المجلس

دعاء نهاية الجلسة أشارت الأحاديث النبوية الشريفة على ضرورة ذكر الله تعالى فى أى من المجالس التي يوجد بها أكثر من شخص مع اختلاف الفئات العمرية ، اذ ان اى موضع يوجد فيه المسلم يجب ذكر الله فيه من أجل حفظ الأمن والسلام في هذا المجلس بالإضافة إلى وقاية المسلم من الوقوع فى المعصية ، وعلى ذلك ينبغى على المسلم عند ترك الجلسة قول دعاء كفارة المجلس كنوع من أنواع الاستغفار عن ما قد حدث في أثناء هذه الجلسة من معصية. ثم بيّن فائدة هذا الدعاء فقال: إِلَّا غُفِرَ لَهُ مَا كَانَ فِي مَجْلِسِهِ ذَلِكَ : أي من الذنوب من غير مظالم العباد، فإنها تحتاج أن يتحلل من صاحبها. . تشريفكم لنا يسعدنا بموقعكم أدعية وأذكار. فبين النبي صلى الله عليه وسلم في هذا الحديث أن ذكر كفارة المجلس يكون آخر كل مجلس يجلسه الرجل ، سواء كان مجلس ذكر ، أو مجلسا خلط فيه بشرّ ولغط ، فإن كان مجلس ذكر ختم له طابع على ذلك.

التالى

яЁ«—… «бгћб”

دعاء كفارة المجلس

، إلا كفر الله له ما كان في مجلسه ذلك. قوله: لغطه اللَّغط: الصوت والجلبة، وأراد به الهراء من القول، وما لا طائل تحته من الكلام، في ذلك نهي عن الصوت العري عن المعنى، والجلبة الخالية عن الفائدة. حديث كفارة المجلس روى أبوهريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم: «مَنْ جَلَسَ في مَجْلس فَكثُرَ فيهِ لَغطُهُ فقال قَبْلَ أنْ يَقُومَ منْ مجلْسه ذلك: سبْحانَك اللَّهُمّ وبحَمْدكَ أشْهدُ أنْ لا إله إلا أنْت أسْتغْفِركَ وَأتَوبُ إليْك: إلا غُفِرَ لَهُ ماَ كان َ في مجلسه ذلكَ» يشير حديث كفارة المجالس، إلى أن الإنسان حينما يجلس في مجلس ما، ويقع في كثير من اللغط والذنوب، فإن قول هذا الحديث يكفر ما وقع فيه منه، ومن المستحب أن ينهي العبد مجلسه الذي كثر فيه لغطه بقول هذا الدعاء: سبْحانَك اللَّهُمّ وبحَمْدكَ أشْهدُ أنْ لا إله إلا أنْت أسْتغْفِركَ وَأتَوبُ إليْك. ورد عن أبي هريرة -رضي الله عنه- عن الرسول -صلّى الله عليه وسلّم-، إذ قال: من جلس في مجلسٍ فكثُرَ فيه لَغطُه فقال قبل أن يقومَ من مجلسِه ذلك سبحانك اللهمَّ وبحمدك أشهدُ أن لا إله إلا أنت أستغفرُك وأتوبُ إليك إلا غُفِرَ له ما كان في مجلسِه ذلك دعاء كفارة المجلس مكتوب والجلسات داخل المجلس تكون مليئة بالعديد من المناقشات والأحاديث و تختلف فيها الأراء وتتباين الأفكار، كما تختلف طباع الأشخاص وخواصهم، ومن هنا يجب عند الانتهاء من المجلس أن نتوجه الى الله تعالى بالدعاء. كيف كان النبي صلى الله عليه وسلم يختِم مجلسه؟ كان النبي صلى الله عليه وسلم يحبُّ أن يختم مجلسه بدعاء يَذْكُر فيه اللهَ عز وجل، ويُذَكِّر الحضورَ به سبحانه وتعالى، فعن ابن عمر رضي الله عنهما، قال: قَلَّمَا كَانَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم يَقُومُ مِنْ مَجْلِسٍ حَتَّى يَدْعُوَ بِهَؤُلاَءِ الدَّعَوَاتِ لأَصْحَابِهِ: اللَّهُمَّ اقْسِمْ لَنَا مِنْ خَشْيَتِكَ مَا يَحُولُ بَيْنَنَا وَبَيْنَ مَعَاصِيكَ، وَمِنْ طَاعَتِكَ مَا تُبَلِّغُنَا بِهِ جَنَّتَكَ، وَمِنَ الْيَقِينِ مَا تُهَوِّنُ بِهِ عَلَيْنَا مَصَائِبَ الدُّنْيَا، وَمَتِّعْنَا بِأَسْمَاعِنَا وَأَبْصَارِنَا وَقُوَّتِنَا مَا أَحْيَيْتَنَا, وَاجْعَلْهُ الْوَارِثَ مِنَّا، وَاجْعَلْ ثَأرَنَا عَلَى مَنْ ظَلَمَنَا، وَانْصُرْنَا عَلَى مَنْ عَادَانَا، وَلاَ تَجْعَلْ مُصِيبَتَنَا فِي دِينِنَا, وَلاَ تَجْعَلِ الدُّنْيَا أَكْبَرَ هَمِّنَا, وَلاَ مَبْلَغَ عِلْمِنَا، وَلاَ تُسَلِّطْ عَلَيْنَا مَنْ لاَ يَرْحَمُنَا رواه الترمذي وصححه الألباني. وعلى ذلك؛ فيستحب للمسلم أن يختم مجلسه بهذا الذكر ، أي مجلس كان ، فإن كان مجلس قرآن ، أو صلى صلاة ، أو جلس مع أصحابه ، أو جلس مع أهل بيته ، أو جلس مجلس صلح ، أو غير ذلك ، ثم أراد أن يقوم ، قال هذا الذكر قبل أن يقوم مباشرة ، ثم قام.

التالى

فضل دعاء كفارة المجلس

دعاء كفارة المجلس

قال أحمد : كان أنس إذا ختم القرآن جمع أهله وولده. ويجب التنبيه على أن هذا الدعاء ليس مبرراً أن يغتاب الشخص كما يريد ثم يردده بعد ذلك ليعفو الله عنه، إن الله يحب التوابين ويحب أن يغفر لعباده وليس معنى ذلك أن يتمادى العبد في الخطأ، فالله يحب الذي يذكره دائما وذلك الذي يبتعد عن نواهيه ويفعل ما يأمره به. والدعاء مشتمل على تنزيه الله تعالى من العيوب والنقائص، وفيه إثبات الألوهية لله وحده لا شريك له، ثم الرجوع إلى الله تعالى معترفاً بالذنب طالباً المغفرة والتوبة. ولا شك أن أسلم الطرق أن نحترس من جميع آفات اللسان، فلا نتكلم إلا بما يُرْضِي الله عز وجل، ومع ذلك فإن نبينا صلى الله عليه وسلم يعلم أن نفوسنا ضعيفة، وأننا قد نقع في معاصي اللسان مهما اجتهدنا؛ لذلك شرع لنا سُّنَّة نبوية عظيمة، كان يلتزم بها، وحثّنا عليها حتى تُكفّر ذنوبنا أولاً بأول، وهي هذا الدعاء الذي نحن بصدد بيانه وإيضاحه. كما ينبغي أن تكون المجالس ذات سعة، فهي من أفضل المجالس وخيرها، خاصة إن كثر فيها ذكر الله، وكان النبي الكريم دائمًا ما يوصي بسعة المجالس، وهكذا نكون قدمنا لكم دعاء كفارة المجلس وفضله، والحديث النبوي الذي ورد عن رسول الله بشأن كفارة المجالس، حيث كان دائمًا ما يوصي صحابته بقوله عقب الإنتهاء من كل مجلس، بل وكان يحث على الإلتزام به. عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: مَنْ جَلَسَ فِي مَجْلِسٍ، فَكَثُرَ فِيهِ لَغَطُهُ، فَقَالَ قَبْلَ أَنْ يَقُومَ مِنْ مَجْلِسِهِ ذَلِكَ: سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ، أَشْهَدُ أَنْ لَا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتُوبُ إِلَيْكَ، إِلَّا غُفِرَ لَهُ مَا كَانَ فِي مَجْلِسِهِ ذَلِكَ رواه أبو داود و الترمذي وصححه الألباني، وعند أبي داود من حديث أبي بَرْزَة الأَسْلَمِيِّ رضي الله عنه، قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول بِأَخَرَةٍ إِذَا أَرَادَ أَنْ يَقُومَ مِنَ المَجْلِسِ: سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ، أَشْهَدُ أَنْ لاَ إِلَهَ إِلاَّ أَنْتَ، أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتُوبُ إِلَيْكَ.

التالى

فضل دعاء كفارة المجلس

دعاء كفارة المجلس

موسوعة الكلم الطيب موسوعة علمية تضم عشرات الآلاف من الفوائد والحكم والمواعظ والأقوال المأثورة والأدعية والأذكار والأحاديث النبوية والتأملات القرآنية بالإضافة لمئات المقالات في المواضيع الإيمانية المتنوعة. قوله: ما كان في مجلسه ذلك أي: من الذنوب من غير مظالم العباد. ويتساءل الكثيرون حول هذا الدعاء وهل يكفر الغيبة والنميمة أم لا؟، ليجيب ابن باز عن هذا السؤال قائلًا: بأن ذكر هذا الدعاء لا يغفر للفرد ما قاله أثناء المجلس، لأن هناك كثير من الذنوب مثل الغيبة والنميمة أو التلفّظ بقول السوء، لا يمحيها نطق العبد بهذا الذكر، لأن هذه الذنوب تتوجب على من قام بها أن يطلب السماح من أصحابها. كَفَّارَةُ الـمَجْلِسِ - سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ، أشْهَدُ أنْ لَا إِلَهَ إِلاَّ أنْتَ، أسْتَغْفِرُكَ وأَتُوبُ إِلَيْكَ. عَنْ أَبي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ أَنَّ رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : « مَنْ جَلَسَ مَجْلِساً كَثُرَ فِيهِ لَغَطُهُ ، فَقَالَ قَبْلَ أَنْ يَقُومَ مِنْ مَجْلِسِهِ ذَلِكَ : سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ ، إِلَّا غُفِرَ لَهُ مَا كَانَ في مَجْلِسِهِ ذَلِكَ » فضل كفارة المجلس دعاء كفارة المجلس يدخل ضمن بوتقة السنن المستحبة والتى تأتى عن الرسول صل الله عليه وسلم وحرص الصحابة والتابعين من بعده على الإتيان بها على سبيل طاعة الله تعالى وحب رسوله الكريم واتباع السنة الشريفة التى تعد من فرائض الإيمان بالله عز وجل. ولذلك فإن ذكر تفاصيل حياة الشخص المعين بما يكره ذكره منها، لا يجوز، إلا إذا كان مبهما بحيث لا يعرفه السامعون. ذِكر الله عزّ وجلّ في كل حين من أسباب الحسرة يوم القيامة أن يجلس العبد مجلساً ثم يقوم، ولم يذكر الله تعالى فيه، ولو لم يكن فيه شيء من الكلام الحرام، فعن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: مَا جَلَسَ قَوْمٌ مَجْلِساً لَمْ يَذْكُرُوا اللَّهَ فِيهِ إِلاَّ كَانَ عَلَيْهِمْ تِرَةً -أي حسرةً ونقصانًا- ، وَمَا مَشَى أَحَدٌ مَمْشًى لَمْ يَذْكُرِ اللَّهَ فِيهِ إِلاَّ كَانَ عَلَيْهِ تِرَةً، وَمَا أَوَى أَحَدٌ إِلَى فِرَاشِهِ وَلَمْ يَذْكُرِ اللَّهَ فِيهِ إِلاَّ كَانَ عَلَيْهِ تِرَةً رواه ابن حبان بإسناد صحيح، وعند أبي داود بلفظ: مَا مِنْ قَوْمٍ يَقُومُونَ مِنْ مَجْلِسٍ لاَ يَذْكُرُونَ اللَّهَ فِيهِ، إِلاَّ قَامُوا عَنْ مِثْلِ جِيفَةِ حِمَارٍ وَكَانَ لَهُمْ حَسْرَةً.

التالى