الفتى الذهبي. يضع حدا لشائعات رحيله عن

الفتى الذهبي

الفتى الذهبي

جماهير الأهلي تملأ الملعب انتظارًا لليلة سعيدة جديدة اعتادوا عليها من جيل الأحلام للقلعة الحمراء، فبطل إفريقيا حينها وثالث العالم في مونديال الأندية قادم من الفوز على الغريم التقليدي الزمالك بهدفين لهدف وعلى طنطا بهدف نظيف. الليلة هي السابع من يناير عام 2007، فالأهلي يستضيف الإسماعيلي على ملعب ستاد القاهرة في الجولة الـ 15 من الدوري العام، في إطار استعدادات القلعة الحمراء لاستقبال درع الدوري الثالث على التوالي. لماذا هو الأعظم، كيف يمكن أن يهب شخص ما حياته لمكان؟ كيف تنسى غرورك وهيبتك من أجل كيان، كيف تختار طريقاً وشخصية لتضع نفسك في مكانة لم يصلها غيرك في القارة كلها، أنا ابن القلعة الحمراء، أنا لا أمثل نفسي، مواقفي وتصرفاتي وقراراتي تمثل النادي الأهلي، أنا الأهلي! اطلع عليه بتاريخ 13 سبتمبر 2013. لحظات عصيبة يعيشها الفريق في ليلة كبيسة من جميع النواحي، ولكن كانت دائمًا مثل تلك الليالي هي من تسطر شخصية الأهلي. السنة التي تكتب بالخط الغامق تم فيها تقاسم الفوز مع نادي آخر.

التالى

يضع حدا لشائعات رحيله عن

الفتى الذهبي

البرتغالي أمسك بتريكة من يده وأجلسه على مقاعد البدلاء، على الرغم من رفض اللاعب الشديد ورغبته في استكمال المباراة، إلا أن دموعه لم تكن كافية لتهز أي ساكن في قرار جوزيه الذي اتخذه بعدم المخاطرة بحياته. المباراة التي بدأت بجائزة مُقدمة من الشركة الراعية حينها للنجم محمد أبو تريكة جائت الأمور بها على عكس المتوقع تمامًا، فالإسماعيلي افتتح النتيجة مبكرًا عن طريق عبد الله السعيد في الدقيقة السابعة قبل أن يضيف محمد فضل الهدف الثاني في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول. العام الفائز البلد النادي المركز مواليد م. . اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2012.

التالى

هالاند تأثر مستواي بشكل كبير خلال فترة توقف الدوري

الفتى الذهبي

جماهير الأهلي كعادتها لا تكل ولا تمل من تشجيع فريقها، فهي تثق به حتى الثانية الأخيرة وهو يستند عليها في الوصول لمراده وتحقيق ألقابه، إلا أن تلك الجماهير تمنت لبضع ثواني في تلك الليلة التي أدارت ظهرها للأهلي الخسارة، بل ضياع كافة ألقاب الموسم، فتذهب البطولات للجحيم. وقد تأسست من قبل صحيفة الرياضية في عام. كرة في وسط الملعب قاتل عليها أبو تريكة للظفر بها من ثنائي الإسماعيلي حينها أحمد فتحي ومحمد حمص، إلا أن مرفق الأخير ارتطم بذقن تريكة ليسقط في الحال ممُسكًا برأسه. لقطة الطبيب أسامه كانت تعبر عما يريد أن يقوله جموع الأهلاوية. تريكة يريد أن يركض إلى الملعب، قرر أن يحارب في سبيل القميص الذي يرتديه حتى وإن كانت حياته هي الثمن.

التالى

هل حرم الحكم من ضربة جزاء؟ (فيديو)

الفتى الذهبي

لا تقوم صحيفة وحدها بإعطاء بل تشاركها العديد من الصحف الرياضة مثل ليكيب، ، A بولا، بيلد، ، دي تلجراف، ، ، سبورت إكسبريس، بليك وتا نيا في اختيار الفائز. الجهاز الطبي يصرخ في وجهه لإقناعه بالعدول عن تفكيره. اطلع عليه بتاريخ 24 فبراير 2018. اطلع عليه بتاريخ 17 ديسمبر 2018. ورأى البعض، عشاق بوروسيا دورتموند على الأقل، أنه كان يجب على حكم الساحة توبياس شتيلر احتساب ضربة جزاء في الدقيقة 58، عندما اصطدمت كرة المهاجم النرويجي الشاب إيرلينغ هالاند بمرفق المدافع البافاري جيروم بواتينغ وتحولت إلى ضربة ركنية.

التالى

الفتى الذهبى الذى قال لغير الاهلى لن العب ليصنع المعجزات

الفتى الذهبي

مانويل جوزيه، المدير الفني للأحمر حينها كان قد أجرى جميع تبديلاته الثلاثة قبل قدوم الدقيقة 67، وذلك بحثًا عن هدف تقليص الفارق ومن ثم إدراك التعادل على أقل تقدير، إلا أنه فوجئ بعدها بدقائق قليلة بسقوط من علّق عليه آمال العودة في اللقاء. أكد المهاجم النرويجي إيرلينغ هالاند، أنه لا يخطط حاليا للرحيل عن بوروسيا دورتموند الألماني، الذي انضم إليه في فترة الانتقالات الشتوية الماضية، والذي يمتد عقده معه حتى 2024. قاد المهاجم النرويجي الشاب إيرلينغ هالاند فريقه بوروسيا دورتموند للفوز على ضيفه باريس سان جيرمان 2-1 في اللقاء الذي جمعهما الثلاثاء، في ذهاب دور الـ16 لدوري أبطال أوروبا. شهدت مباراة القمة بين فريق بوروسيا دورتموند وضيفه بايرن ميونخ 1-0 التي جمعتهما اليوم الثلاثاء، ضمن الجولة 28 من الدوري الألماني لكرة القدم، حالة تحكيمية أثارت الكثير من الجدل. جميع من في الملعب يلتف حول أبو تريكة ليكون المشهد أكثر ذعرًا للجماهير، إلا أن ثواني قليلة ونجح الجهاز الطبي في إفاقة تريكة، ليتنفس جميع من في المدرجات وأمام الشاشات الصعداء. أبو تريكة يسقط ويُصاب ولكن السقوط غير عاديًا.

التالى

شاهد.. الفتى هالاند يذيق الأمرين

الفتى الذهبي

الآن يأتي الدور على تريكة لإكمال قصة ملحمية سُطرت أحداثها في تاريخ الأهلي بحروف من ذهب، فالجهاز الطبي يسترجي اللاعب بأن يخرج من الملعب لعدم التأكد من سلامته الطبية 100%، وسط رفض تام من أبو تريكة. أقل من خمسة أشهر فقط على حادثة تعد ضمن الوقائع الفاجعة في تاريخ النادي الأهلي وهي وفاة محمد عبد الوهاب خلال مران المارد الأحمر الصباحي، كان أبو تريكة، نجم الشياطين الحمر يجعل قلوب جميع الأهلاوية تخفق وترتعد من الخوف لعدة دقائق. . . . .

التالى

هالاند تأثر مستواي بشكل كبير خلال فترة توقف الدوري

الفتى الذهبي

. . . . . . .

التالى