اخبار العربية اليوم. العرب اليوم

اخبار 24

اخبار العربية اليوم

ونوهت الدراسة إلى أنه لا يوجد بلد في العالم آمن بنسبة 100٪ للمرأة حتى تتمتع بحرية العيش على قدم المساواة مع الرجل، لكن بعض البلدان أفضل من غيرها عندما يتعلق الأمر بالمساواة في الحقوق والاندماج الاجتماعي والشعور بالأمان. ويعد استخدامك لموقع أخبار24 بمثابة موافقة على ملفات الكوكيز الخاصة بنا. أوافق قامت أخبار24 بتحديث سياسة الخصوصية لأنشطتها وخدماتها الرقمية. تم نقل هذا الخبر اوتوماتيكيا وفي حالة امتلاكك للخبر وتريد حذفة او تكذيبة يرجي الرجوع الي المصدر الاصلي للخبر اولا ثم مراسلتنا لحذف الخبر. القاهرة - العرب اليوم نفَّذت مصر، السبت، حكم الإعدام شنقا على الإرهابي عبدالرحيم المسماري، المتورط في حادث الواحات، والذي قتل خلاله عدد من ضباط الجيش وقوات الشرطة.

التالى

العرب اليوم

اخبار العربية اليوم

. تعرف على المزيد عن سياسة الخصوصية من هنا. تستخدم أخبار24 ملفات الكوكيز لتسهل عليك استخدام مواقعنا الإلكترونية ولتهيئة المحتوى والإعلانات حسب متطلباتك، ولتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة المرور لدينا، وقد نقوم بتبادل هذه المعلومات مع الغير. وأتى العراق في المرتبة 11 عربيا ومصر في المرتبة 12 وتونس في المرتبة 14 والبحرين في المرتبة 15 واليمن في المرتبة 16 عربيا، وسوريا في المرتبة 17، وبحسب الموقع، أتت هذه النتائج بناءً على دراسة استقصائية لحوالي 256700 امرأة حول العالم، أصدرت المجلة ترتيبها السنوي لأفضل الدول للنساء في 156 دولة حول العالم. الخرطوم - العرب اليوم رحبت الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي، يوم السبت، بنتائج مؤتمر شركاء السودان الافتراضي الذي أكد دعم الفترة الانتقالية في البلاد لأجل مواجهة تحديات السلام والتنمية. وانعقد المؤتمر الذي نظمته ألمانيا في الخامس والعشرين من يونيو، وشهد حضورا كبيرا، في مسعى لدعم التحول الديمقراطي والاستقرار الاقتصادي. لوما نيوز محرك بحث اخبارى و تخلي لوما نيوز مسئوليتها الكاملة عن محتوي الخبر او الصور وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر وكالات اخبارية كما يتحمل الناشر الاصلى حقوق النشر و وحقوق الملكية الفكرية للخبر.

التالى

اخبار 24

اخبار العربية اليوم

وأشارت الدراسة إلى وجود أنماط مختلفة للتمييز والجريمة ضد المرأة حول العالم، ولكن الحجم والكثافة يختلفان من بلد إلى آخر. دمشق - العرب البوم سيطرت «قوات سورية الديمقراطية» المدعومة من الولايات المتحدة الأميركية على عدد من المؤسسات والمقرات الحكومية، من بينها مبنى الإدارة العامة للحبوب في حي الغويران، وقسم من السكن الشبابي والجمعية السورية للمعلوماتية بالمنطقة، إلى جانب مباني مديريات الصناعة والسياحة والشؤون البيئية. وتلعب العوامل الإقليمية والعرقية والاجتماعية الاقتصادية دورًا حاسمًا في تحديد موضوعية التعامل مع الأنثى والمساواة بين الجنسين. . . .

التالى

العرب اليوم

اخبار العربية اليوم

. . . . . . .

التالى

اخبار العالم اليوم

اخبار العربية اليوم

. . . . . . .

التالى

العرب اليوم

اخبار العربية اليوم

. . . . . .

التالى