صلوا عليه وسلموا تسليما. ’бж« Џбне ж”бгж« ”бнг« ё’нѕ н б—”жб «ббе

معنى قوله تعالى: {صلوا عليه وسلموا تسليما}؟

صلوا عليه وسلموا تسليما

ومن أسباب الصلاة عليه أن يصلي عليه من جرى ذكره عنده ، وكذلك في افتتاح الكتب والرسائِل ، وعند الدعاء ، وعند سماع الأذان ، وعند انتهاء المؤذن ، وعند دخول المسجد ، وفي التشهد الأخير. وضِنًّا بالتحية والسلام ولذلك كان قوله تعالى : { وسلموا } غير مجمل ولا محتاج إلى بيان فلم يسأل عنه الصحابة النبي صلى الله عليه وسلم وقالوا : هذا السلام قد عرفناه ، وقال لهم : والسلام كما قد علمتم ، أي كما قد علمتم من صيغة السلام بين المسلمين ومن ألفاظ التشهد في الصلاة. كما حدثني علي، قال: ثنا أَبو صالح، قال: ثني معاوية، عن علي، عن ابن عباس، قوله إِنَّ اللَّهَ وَمَلائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ يقول: يباركون على النبي. والجمهور أبقوا لفظه على اللفظ الذي كان في حياة النبي عليه الصلاة والسلام رعياً لما ورد عن النبي عليه الصلاة والسلام أنه حي يَبلُغه تسليم أمته عليه. من هو النبي ؟ هو المتصل بالله بشكل مستمر، قال: أما أنتم يا أخي فساعة وساعة، الآن دقق لو بقيتم على الحال التي أنتم عليها عندي لصافحتكم الملائكة ولزارتكم في بيوتكم. ولم يقل رسول الله صلى الله عليه وسلم بئس الخطيب أنت لهذا المعنى ، وإنما قاله لأن الخطيب وقف على ومن يعصهما ، وسكت سكتة.

التالى

معنى قوله تعالى: {صلوا عليه وسلموا تسليما}؟

صلوا عليه وسلموا تسليما

After it, it is neither obligatory fend to recite the Kalimah nor the darud. والمعنى : إن الله - تعالى - يثنى على نبيه محمد صلى الله عليه وسلم ويرضى عنه ، وإن الملائكة تثنى عليه صلى الله عليه وسلم وتدعو له بالظفر بأعلى الدرجات وأسماها. وكذلك باستحباب التسليم عليه في تسليم الصلاة بصيغة : السلام عليك أيها النبي ورحمة الله وبركاته. والذى يقتضيه الاحتياط : الصلاة عليه عند كل ذكر. وفي باب ما يقول عند دخول المسجد من «جامع الترمذي» حديث فاطمة بنت الحسين عن جدتها فاطمة الكبرى قالت : كان رسول الله إذا دخل المسجد صلى على محمد وسلم وقال : رب اغفر لي ذنوبي وافتح لي أبواب رحمتك ، وإذا خرج صلى على محمد وسلم وقال : رب اغفر لي ذنوبي وافتح لي أبواب فضلك ، قال الترمذي : حديث حسن وليس إسناده بمتصل. وفي الباب عن كعب بن عجرة وأبي حميد الساعدي وأبي سعيد الخدري وعلي بن أبي طالب وأبي هريرة وبريدة الخزاعي وزيد بن خارجة ، ويقال ابن حارثة أخرجها أئمة أهل الحديث في كتبهم.

التالى

معنى قوله تعالى: {صلوا عليه وسلموا تسليما}؟

صلوا عليه وسلموا تسليما

وخص المؤمنين بالتسليم ، لأن الآية وردت بعد النهى عن إيذاء النبى صلى الله عليه وسلم ، والإِيذاء له صلى الله عليه وسلم إنما يكون من البشر. This was the rime when the enemies of Islam were making alI sorts of false allegations against the Holy Prophet in order to satisfy their jealousy on the success of Faith, By sullying him they thought they would destroy his moralinfluence through which Islam and the Muslims were gaining more and more ground every day. إذا قال في الخمس المؤذن أشهد وشــق له مــن إســمه ليجـــلــه. You were lost in the darkness of ignorance: He afforded you the light of knowledge: you had become morally bankrupt: he raised you high on the moral level so that the people now feel envious of you; you had sunk to barbarism and savagery: he adorned you with the most refined haman civilization. وزعم الطحاوي أنه لم يقل به أحد من أهل العلم غيره.

التالى

’бж« Џбне ж”бгж« ”бнг« ё’нѕ н б—”жб «ббе

صلوا عليه وسلموا تسليما

وكان عبد الرحمن بن أبي ليلى يقول : وعلينا معهم. The meaning of the wives and offspring is obvious. وقد تقلده أصحاب الشافعي ومالوا إليه وناظروا عليه ، وهو عندهم تحصيل مذهبه. قال النووي في مقدمة شرحه على «صحيح مسلم» «يستحب لكاتب الحديث إذا مر بذكر الله أن يكتب عز وجل ، أو تعالى ، أو سبحانه وتعالى ، أو تبارك وتعالى ، أو جل ذكره ، أو تبارك اسمه ، أو جلت عظمته ، أو ما أشبه ذلك ، وكذلك يكتب عند ذكر النبي « صلى الله عليه وسلم بكمالها لا رامزاً إليها ولا مقتصراً على بعضها ، ويكتب ذلك وإن لم يكن مكتوباً في الأصل الذي ينقل منه فإن هذا ليس رواية وإنما هو دعاء. والصواب أنه قول أبي جعفر ، قاله الدارقطني.

التالى

يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيماً

صلوا عليه وسلموا تسليما

وهما أصح ما روي كما قال أبو بكر بن العربي. الزمخشري : فإن قلت الصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم واجبة أم مندوب إليها ؟ قلت : بل واجبة. قال : وإن صلى عليه قبل ذلك لم تجزه. Malik, Ahmad, Bukhari, Muslim, Nasa'i, Abu Da'ud, Ibn Majah. قال صاحب الكشاف ما ملخصه : فإن قلت : الصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم واجبة أم مندوب إليها؟ قلت : بل واجبة ، وقد اختلفوا فى حال وجوبها ، فمنهم من أوجبها كلما جرى ذكره صلى الله عليه وسلم ومنهم من قال تجب فى كل مجلس مرة ، وإن تكرر ذكره. They say that it has become a convention with the Muslims to use salat-o-salam exclusively for the Prophets. واعلم أنا لم نقف على أن أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم كانوا يصلون على النبي كلما جرى ذكر اسمه ولا أن يكتبوا الصلاة عليه إذا كتبوا اسمه ولم نقف على تعيين مبدأ كتابة ذلك بين المسلمين.

التالى

صلُّوا عليه وسلموا تسليمًا.. ولكن!

صلوا عليه وسلموا تسليما

وكذلك في كل دعاء في أوله وآخره ، ومنهم من أوجبها في العمر. Therefore, the meaning of giving the Command of sallu'alaihi to the believers for the Holy Prophet is: 'Be attached to him, praise and adore him and pray for him. اللهم ابعثه مقاما محمودا يغبطه به الأولون والآخرون. حدثنا ابن حميد، قال: ثنا جرير، عن مغيرة، عن زياد، عن إبراهيم في قوله: إِنَّ اللَّهَ وَمَلائِكَتَهُ. اللهم بارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد. So much so that the Holy Prophet's love can be impressed in our hearts only by Allah's help; otherwise Satan can turn us away from him by every kind of evil suggestion sand suspicions.

التالى

Quran

صلوا عليه وسلموا تسليما

وقال الزجاج: تَسْلِيمًا مصدر مؤكد، فَإِذَا قُلْتَ: ضَرَبْتُ ضَرْبًا فَكَأَنَّكَ قُلْتَ لَا أَشُكُّ فِيهِ، وَكَذَلِكَ وَيُسَلِّمُوا تَسْلِيمًا أَيْ وَيُسَلِّمُوا لِحُكْمِكَ تَسْلِيمًا لَا يُدْخِلُونَ عَلَى أَنْفُسِهِمْ شَكًّا. This darud with a little difference in wording has been reported by Bukhari, Muslim, Abu Da'ud, Tirmidhi, Nasa'i, Ibn Majah, Imam Ahmad, Ibn Abi Shaibah, 'Abdur Razzaq, Ibn Abi Hatim and Ibn Jarir on the authority of Hadrat Ka'b bin 'Ujrah. وقال أبو عمر : قال الشافعي إذا لم يصل على النبي صلى الله عليه وسلم في التشهد الأخير بعد التشهد وقبل التسليم أعاد الصلاة. اللهم بارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد. ونسلم عليه في الصلاة كما علمنا: السلام عليك أيها النبي ورحمة الله وبركاته ، نسلم عليه بذلك في زيارتنا له عند قبره الشريف أو من بعيد. هذه الآية شرف الله بها رسوله عليه السلام حياته وموته ، وذكر منزلته منه ، وطهر بها سوء فعل من استصحب في جهته فكرة سوء ، أو في أمر زوجاته ونحو ذلك. .

التالى

شعر الصلاة على النبي

صلوا عليه وسلموا تسليما

ياأيها الذين آمنوا صلوا عليه أي : ادعوا له بالرحمة وسلموا تسليما أي : حيوه بتحية الإسلام. تكفى همك ويغفر ذنبك الهموم والغموم سبب الشقاء في الدنيا، والمعاصي والذنوب سبب الشقاء في الآخرة، فمن أراد أن يزيل الله عنه هم الدنيا وشقاء الآخرة فليكثر من الصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم. وفي «السيرة الحلبية» : «لما توفي رسول الله صلى الله عليه وسلم واعترى عمر من الدهش ما هو معلوم وتكلم أبو بكر بما هو معلوم قال عمر : إنا لله وإنا إليه راجعون صلواتُ الله على رسوله وعند الله نحتسب رسوله» وروى البخاري في باب : متى يحلّ المعتمر : عن أسماء بنت أبي بكر أنها كانت تقول كلما مرت بالحَجون «صلى الله على رسوله محمد وسلم لقد نزلنا معه ههنا ونحن يومئذٍ خِفاف» إلى آخره. وقال إسماعيل القاضي : حدثنا عارم بن الفضل ، حدثنا عبد الله بن المبارك ، حدثنا زكريا ، عن الشعبي ، عن وهب بن الأجدع قال : سمعت عمر بن الخطاب يقول : إذا قدمتم فطوفوا بالبيت سبعا ، وصلوا عند المقام ركعتين ، ثم ائتوا الصفا فقوموا عليه من حيث ترون البيت ، فكبروا سبع تكبيرات ، تكبيرا بين حمد لله وثناء عليه ، وصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم ، ومسألة لنفسك ، وعلى المروة مثل ذلك. والذي يقتضيه الاحتياط : الصلاة عند كل ذكر ، لما ورد من الأخبار في ذلك. بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على سيدنا محمد الصادق الوعد الأمين، أخرجنا من ظلمات الجهل والوهم إلى أنوار المعرفة والعلم، ومن وحول الشهوات إلى جنات القربات.

التالى