لا تقوم الساعه حتى تعود الاصنام. علامات الساعة الصغرى Archives

معنى كلمة ( حتى تضطرب أليات نساء دوس ) .

لا تقوم الساعه حتى تعود الاصنام

،وقد تحقق ذلك في اتفاق في تقسيم أراضي المسلمين واحتلالها. ولكن الأحاديث الصحيحة تبطل هذه الأخبار والظنون ،وتوضح أن عبادته لا تكون إلا قرب قيام الساعة بعد أن تأتي الريح التي تقبض أرواح المؤمنين فلا يبقى إلا شرار الناس وعليهم تقوم الساعة. تأليف: بدر الوراد بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على خاتم الأنبياء والمرسلين سيدنا محمد وعلى آله الطيبين الطاهرين. كلا، إنما أراد إكرام الضيف من واجب القرى فلذلك كان تعبير الناس بهذا الشكل: ذبحت لفلان. ولفظ آخر وفيه «قَدْ يَئِسَ الشَّيْطانُ أنْ يَعْبُدَهُ المسلمونَ، وَلٰكِنْ في التَّحْرِيش بَيْنَهُمْ». غَيْرَ أَنَّهُ قَالَ: فَقَالَ رَسُولُ اللّهِ «أَفْلَحَ، وَأَبِيِه، إِنْ صَدَقَ» أَوْ «دَخَلَ الْجَنَّةَ، وَأَبِيِهِ، إِنْ صَدَقَ».

التالى

نبوءات الرسول محمد

لا تقوم الساعه حتى تعود الاصنام

لاَ يَعْرِفُونَ مَعْرُوفاً وَلاَ يُنْكِرُونَ مُنْكَراً. وتجد بعض الناس من يقول: ذبحت لضيفي فلان، أو ذبحت لفلان، وهل يعني بذلك أنه ذبح الذبيحة عبادة له؟!! ولابن تيمية كلام حول الحلف في مجموع الفتاوى ذكر أن الإمام أحمد بن حنبل رحمه الله أجاز الحلف بالنبي صلى الله عليه وآله وسلم وكما يفعل إخواننا المصريون يكثرون الحلف بالنبي صلى الله عليه وآله وسلم وهذا مشهور عنهم. وقال إسناده صحيح على شرط الشيخين. فَلاَ يَبْقَى عَلَى وَجْهِ الأَرْضِ أَحَدٌ فِي قَلْبِهِ مِثْقَالُ ذَرَّةٍ مِنْ خَيْرٍ أَوْ إِيمَانٍ إِلاَّ قَبَضَتْهُ. والله أعلم وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه. وهكذا ترى أهل الكفر يحترمون الأضرحة، فإذا دخلوا بلداً -هؤلاء الصليبين- لا يمسون الأعتاب المقدسة، ولا القبور والأضرحة والمساجد المبنية عليها بسوء، فيحفظونها لعلمهم لما عليه أهلها من الشرك بينما هم مستعدون أن يقصفوا مسجد أبي حنيفة، وأن يقتلوا فيه المصلين. ولكن جاء في الحديث الشريف قول النبي الكريم صلى الله عليه وآله وسلم : «لا تقومُ الساعة حتى تَضطَربَ ألياتُ نساءِ دَوسٍ على ذي الخلَصة».

التالى

معنى كلمة ( حتى تضطرب أليات نساء دوس ) .

لا تقوم الساعه حتى تعود الاصنام

من أراد بلدنا هذا أو بلاد المسلمين بسوء فاجعل كيده في نحره، اللهم ارزقنا الأمن والإيمان في بلدنا هذا، واجعله سخاءً رخاءً وسائر بلاد المسلمين، وانشر علينا نعمتك، نعوذ بك من تحول نعمتك، وزوال عافيتك، وفجأة نقمتك، وجميع سخطك. . فهذا النوع منفي عن هذه الأمة بالأحاديث الصحيحة والصحيح لغيره وغيرها من تلك الأحاديث في الكتب الستة وغيرها من كتب الحديث… ومنها ما يلي:- جاء في صحيحي البخاري ومسلم وسنن الكبرى للبيهقي وغيرهم عن عُقْبَةَ بْنِ عَامِرِ الجهني قال: قال رسول الله — صلى الله عليه وسلم : «… إِنِّي لَسْتُ أَخْشَى عَلَيْكُمْ أَنْ تُشْرِكُوا بَعْدِي. خروج المسيح الدجال رجلٌ من بني آدم، يجعل الحق باطلاً، ومن صفاته الكذب والإضلال، ويُعرف بأنّه ممسوح العين كما وصفه النبي -صلّى الله عليه وسلّم- بقوله: الدَّجَّالُ مَمْسُوحُ العَيْنِ مَكْتُوبٌ بيْنَ عَيْنَيْهِ كافِرٌ، ثُمَّ تَهَجَّاها ك ف ر يَقْرَؤُهُ كُلُّ مُسْلِمٍ ، وتجدر الإشارة إلى أنّ فتنته خطيرة على بني آدم وظهوره تعدّ العلامة الأولى التي تبدأ بها أحوال الأرض بالتغيّر، قال -عليه الصلاة والسلام-: ما بيْنَ خَلْقِ آدَمَ إلى قِيَامِ السَّاعَةِ خَلْقٌ أَكْبَرُ مِنَ الدَّجَّالِ. أين هي دوس الآن وهل من الممكن أن يعود قوم إلى عبادة الأصنام بالطريقة القديمة في هذا العصر أو الذي سيأتي؟ وما علاقة آليات نساء دوس بالموضوع وهذا التعبير غير اللائق أنا في رأيي مستحيل أن يصدر عن رسول الله صلى الله عليه وسلم.

التالى

علامات الساعة الصغرى والكبرى بالترتيب

لا تقوم الساعه حتى تعود الاصنام

أو تعظيما له من دون الله تعالى؟!! وقد بلغ هؤلاء القتلة الخونة الفجرة من الخسة والدناءة والوقاحة ما لا يخطر على بال؛ حين قتلوه، رضي الله عنه، وهو يقرأ القرآن، فتقدم أحدهم عليه فركل المصحف برجله. الأحاديث النبوية التي ربطت بين حقائق علمية وقيام الساعة، لتكون هذه الحقيقة العلمية دليلاً على أن يوم القيامة لا بد أن يأتي،يكشف هذا البحث حقائق جديدة في علم المناخ تأتي لتشهد على صدق هذا النبي الأمي صلى الله عليه وسلم وذلك من خلال الصور التي التقطتها الأقمار الاصطناعية صورة بالقمر الصناعي لصحراء الجزيرة العربية، وهذه المنطقة هي الأكثر جفافاً وخطورة في العالم، ولا يمكن لبشر أن يتوقع أن هذه المنطقة كانت ذات يوم تعج بالحياة والأنهار والغابات الكثيفة والمروج التي تمتد لآلاف الكيلو مترات أرسلت وكالة ناسا ذلك القمر الصناعي التابع لهم، وبدأ بالتقاط الصور بالأشعة تحت الحمراء، وبالأشعة الراديوية وباستخدام كل التقنيات المتاحة لديهم، وبعد أن أخذوا الصور هذه الصورة تظهر لنا ما تحويه الأرض على عمق عدة أمتار تحت الرمال وتغطي مساحة 8000 كيلو متر مربع من الربع الخالي وعندما قاموا بعرض هذه الصور وجدوا أشياء عجيبة. اللهم أحينا مسلمين، وتوفنا مؤمنين، وألحقنا بالصالحين، اللهم أحينا موحدين، وأمتنا موحدين، ولا تجعلنا من المشركين يا رب العالمين. وأحمد في مسنده ج 5 ص 404 ح 23487 وقال عنه : إسناده صحيح على شرط مسلم. والقُرب الذي يدلّ عليه لفظ الحديث يوشك ليس بالضرورة أن يستلزم رؤية معاذٍ رضي الله عنه لتأويل هذه النبوّة وتحقّقها، لأن القُرب قربٌ نسبي، بدليل أن بعثة النبي —صلى الله عليه وسلم- بذاتها كانت دليلاً على القرب الشديد لقيام الساعة، وقد مرّ على بعثته ما يزيد على الألف والأربعمائة عام. . قال عمار بن أبي عمار الراوي عن ابن عباس: فحفظنا ذلك اليوم فوجدناه قتل ذلك اليوم، قلت: يعني العاشر من محرم سنة إحدى وستين.

التالى

أحاديث عن يوم القيامة

لا تقوم الساعه حتى تعود الاصنام

عباد الله، شرك وكفر، واعتقادات باطلة، ومجانبة للتوحيد! إن التوحيد هو أساس الحياة، والشرك أخطر منكر على وجه الأرض: إِنَّهُ مَن يُشْرِكْ بِاللّهِ فَقَدْ حَرَّمَ اللّهُ عَلَيهِ الْجَنَّةَ وَمَأْوَاهُ النَّارُ وَمَا لِلظَّالِمِينَ مِنْ أَنصَارٍ سورة المائدة:72 ، فتأمل يا عبد الله في حال المشركين اليوم الذين يدعون غير الله، ويعبدون غير الله، ويشركون مع الله، ويصرفون أنواعاً من العبادة لغير الله، ما هو مصيرهم يوم الدين؟ إِنَّهُ مَن يُشْرِكْ بِاللّهِ فَقَدْ حَرَّمَ اللّهُ عَلَيهِ الْجَنَّةَ وَمَأْوَاهُ النَّارُ وَمَا لِلظَّالِمِينَ مِنْ أَنصَارٍ سورة المائدة:72 ، إنه ذنب لا يغفره الله، إِنَّ اللّهَ لاَ يَغْفِرُ أَن يُشْرَكَ بِهِ وَيَغْفِرُ مَا دُونَ ذَلِكَ لِمَن يَشَاء سورة النساء:48. ومن الأوثان التي تعبد ذو الخَلَصة طاغية دوس واللات والعزى، ففي صحيحي البخاري ومسلم عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: « لا تقوم الساعة حتى تضطرب أليات نساء دوس على ذي الخَلَصلة» وذو الخَلَصة: الصنم الذي كانت تعبده دوس في الجاهلية. والحالف بغير الله فعل المنهي عنه، ولا يكون الحلف شركا أكبرا إلا إذا قصد التعظيم كتعظيم الله تبارك وتعالى، وهذا لا يفعله أجهل جاهل في المسلمين. فهل تلك الأحاديث تتعارض مع ما قلناه وقررناه ؟؟؟ فتلك الأحاديث تتكلم عن آخر الزمان قبل قيام الساعة، عندما يموت مؤمن وكل من يشهد أن لا إله إلا الله وأن محمدًا رسول الله ، ولا يبقى سوى شرار الخلق الذين يعيدون عبادة الأصنام كما كانت تفعل أهل الجاهلية، فترجع الجاهلية من جديد، وقد جاءت أحاديث تشير إلى ذلك تماما كما في صحيح مسلم وفيه عن سيدنا عبد الله بن عمرو بن العاص رضي الله عنهما مرفوعا: يخرج الدجال في أمتي … إلى أن قال صلى الله عليه وآله وسلم : ثُمَّ يُرْسِلُ اللّهُ رِيحاً بَارِدَةً مِنْ قِبَلِ الشَّأْمِ. الخسوفات الثلاثة أخبر رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- عن وقوع ثلاثة خسوفات كعلامةً من علامات الساعة، إذ قال: خَسْفٌ بالمَشْرِقِ، وَخَسْفٌ بالمَغْرِبِ، وَخَسْفٌ في جَزِيرَةِ العَرَبِ.

التالى

الموقع الرسمي للشيخ محمد صالح المنجد

لا تقوم الساعه حتى تعود الاصنام

انتشار الفتن تعود هذه العلامة إلى عدّة أسبابٍ يُذكر منها: الأهواء والفُرقة والخِصام، قال -صلّى الله عليه وسلّم-: تكونُ بينَ يديِ الساعَةِ فِتَنٌ كقِطَعِ الليلِ المظلِمِ، يُصْبِحُ الرجلُ فيها مؤمنًا، ويُمْسِي كافِرًا، ويُمْسِي مؤمنًا، ويُصْبِحُ كافِرًا، يبيعُ أقوامٌ دينَهم بِعرَضٍ مِنَ الدنيا ، وكان الصحابة -رضي الله عنهم- يخافون من الوقوع في الفتن ويسألون عنها كحذيفة بن اليمان الذي ورد عنه أنّه قال: كانَ النَّاسُ يَسْأَلُونَ رَسولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ عَنِ الخَيْرِ، وكُنْتُ أسْأَلُهُ عَنِ الشَّرِّ، مَخَافَةَ أنْ يُدْرِكَنِي وينبغي للمسلم أن يقي نفسه من الوقوع بتلك الفتن بتمسّكه بتعاليم ومنهجه واتّباع سنة الرسول -عليه الصلاة والسلام- الذي قال: أرأَيْتَ إنْ قتَل النَّاسُ بعضُهم بعضًا حتَّى تغرَقَ حجارةُ الزَّيتِ -موضعٌ بالمدينةِ- مِن الدِّماءِ كيف تصنَعُ؟ قال: اللهُ ورسولُه أعلَمُ، قال: اقعُدْ في بيتِك وأغلِقْ عليك بابَك. والرطوبة النادرة والجفاف الشديد هما أبرز السمات المميزة للمناطق الصحراوية بصفة عامة, فقد تشهد بعض الجهات الداخلية وخاصة الربع الخالي في شبه الجزيرة العربية سنوات بطولها دون أن تتلقى قطرة مطر واحدة , وهذا بدوره يكون له أثر على الغطاء النباتي والزراعي, حيث ينتشر اللون الأصفر ـ لون الرمال القاسية الملتهبة ـ ولا يستثنى من ذلك إلا بعض المناطق الساحلية التي تسقط عليها بعض الأمطار, والواحات المتناثرة بالقرب من الآبار والعيون. اللهم أخرج اليهود من بيت المقدس أذلة صاغرين، واجعلنا في بلادنا آمنين مطمئنين يا رب العالمين. وذكر أن هذا الفعل لا يقع إلا في آخر الزمان قرب قيام الساعة. وهذا الحديث من الأحاديث التي تدل على رجوع الناس في آخر الزمان للشرك ويؤيده ما في الحديث: لا تقوم الساعة حتى تلحق قبائل من أمتي بالمشركين وحتى تعبد قبائل من أمتى الأوثان. تلف أبو ذر وأبطأ به بعيره، فقال: دعوه، إن يك فيه خير فسيلحقه الله بكم، وإن يك غير ذلك فقد أراحكم الله منه، فتلوم أبو ذر بعيره فلما أبطأ عليه أخذ متاعه فجعله على ظهره، ثم خرج يتبع رسول الله صلى الله عليه وسلم ماشيًا، ونزل رسول الله صلى الله عليه وسلم بعض منازله ونظر ناظر من المسلمين فقال: يا رسول الله! وحديث ذي الخلصة حديث صحيح لا مطعن فيه، وقد رواه غير الشيخين بأسانيد صحيحة، وقد حمله كثير من المحققين على الوقوع في آخر الزمن قبل قيام الساعة بعد ما تأتي الريح فتقبض أرواح المؤمنين ولا يبقى إلا شرار الناس.

التالى

(لا تقوم الساعة حتى تعود أرض العرب مروجاً وأنهاراً

لا تقوم الساعه حتى تعود الاصنام

أما الرياء وهو شرك أصغر وصاحبه غير مرتد ولا يخرج من الإسلام، وفي يوم القيامة يكون تحت مشيئة الله تعالى إن شاء عذبه وإن شاء غفر له، والشرك الأصغر يقع في الأمة ، ولذا خشي النبي صلى الله عليه وآله وسلم على أمته من الرياء في أحاديث نذكر منها ما يلي:- في مسند الإمام أحمد عن محمود بن لبيد أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: «إن أخوف ما أخاف عليكم الشرك الأصغر، قالوا: وما الشرك الأصغر يا رسول الله؟ قال: الرياء ، يقول الله عزَّ وجلَّ لهم يوم القيامة إذا جزى الناس بأعمالهم: اذهبوا إلى الذين كنتم تراؤن في الدنيا فانظروا هل تجدون عندهم جزاء». ولا شك أن هذا إنما يكون بعد انبعاث الريح الطيبة وقبضها الصالحين، أما قبل ذلك فإن عبادة البيت مستمرة، ففي صحيح عن أبي سعيد الخدري قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: « ليحجن هذا البيت وليعتمرن بعد خروج يأجوج ومأجوج». ومن فقه الإمام مسلم رحمه الله تعالى أنه ساق الحديث الأول ثم الثاني على هذا الترتيب الذي يفهم به وقت ذلك. الحالة الراهنة لشبه الجزيرة العربية وأرض العرب المقصودة في كلام هي شبه الجزيرة العربية, التي تقع ضمن حزام الصحراء الممتد بين خطي عرض 15ْ, ْ30 شمالي خط الاستواء وجنوبه. ويدور حديثٌ في الأوساط العلميّة خصوصاً عند علماء الجيولوجيا عن وجود قرائن على حقبةٍ مطيرةٍ في الجزيرة العربيّة، وتم أخذ القرائن من خلال بعض الصور التي التُقطت بالأقمار الصناعيّة للمنطقة، إضافةً لبعض الأدلّة الأركيولوجيّة الأحفوريّة التي تؤكّد هذا التصوّر، وبغض النظر عن قوّة تلك القرائن أو ضعفها، إلا أننا نجزم بأن هذا الواقع الجغرافيّ السابق لشبه الجزيرة العربيّة هو حقيقةٌ علميّة نستمدّها من الوحي الصادق الذي يُخبرنا عمّا لا نعلم. وكذلك الطواف بقبور الأئمة، ويقولون بفضل الصلاة عنده، وأن صلاة واحدة عند قبر ذلك الإمام كثواب من حج ألف حجة، واعتمر ألف عمره، وأعتق ألف رقبة، ووقف في سبيل الله ألف ألف مرة، مع نبي مرسل، يعني في الجهاد، وله بكل خطوة مائة حجة، ومائة عمرة، وعتق مائة، رقبة في سبيل الله، ويكتب له مائة حسنة، ويحط عنه مائة سيئة، فماذا بقي بعد هذا من الشرك؟ ثم ينكبُّون على القبر، ويقول الواحد منهم: يا مولاي، أتيتك خائفاً فآمني، وأتيتك مستجيراً فأجرني، ماذا بقي لله إذن؟! وراجع شرح ابن بطال لصحيح البخاري وشرح ابن حجر له. وليس دخول الأرض في دورةٍ من دورات زحف الجليد على اليابسة بالأمر المُستَغرَب ؛ فقد حدث في تاريخ الأرض الطويل عدةَ مراتٍ, آثاره مُدَوَّنَةٌ بدقِّة فائقةٍ في صخور الأرض منها اثنتان في أحقاب ما قبل الكمبري ، إحداهما في حدود بليونيْ سنةٍ مَضَتْ, والأخرى منذ ستمائة مليون سنةٍ, واثنتان في صخور حُقَب الحياة القديمة ، أولاهما في حدود 400 إلى 440 مليون سنةٍ مضت العصر الأودوفيشي — السيليوري ، والأخرى في حدود 250 — 300 مليون سنة مضت العصرين الكربوني واليربي ، وقد تركت الأولى آثارها على الثُلُث الشماليّ من الجزيرة العربية.

التالى

دفاع عن السنة النبوية المطهرة

لا تقوم الساعه حتى تعود الاصنام

وهذا منفي عن هذه الأمة. وهذا البلاء الذي أصاب عثمان رضي الله عنه هو ما وقع من قتله وحصره ومنع الماء عنه، على يد رعاع أهل الأمصار ومن دبر هذه المكيدة وخطط لها وأشعلها من اليهود خصوصًا عبد الله بن سبأ اليهودي المعروف بابن السوداء لعنه الله، وبعد أن قتلوه ألقوه على الطريق أيامًا لا يصلى عليه ولا يلتفت إليه، حتى غُسل بعد ذلك وصُلي عليه ودُفن بحش كوكب، بستان في طريق البقيع. . وأبي داود 62 : ب : الصلاة على المسلم يموت في بلاد الشرك ح 3204. حدّثني يَحْيَى بْنُ أَيُّوبَ وَ قُتَيْبَةُ بْنُ سَعِيدٍ جَميعا عَنْ إِسْمَاعِيلَ بْنِ جَعْفَرٍ عَنْ أَبِي سُهَيْلٍ عَنْ أَبِيهِ، عَنْ طَلْحَةَ بْن عُبَيْد اللّهِ، عَنِ النَّبِيَّ بِهذَا الْحَدِيثِ. أخرجه مسلم في صحيحه وكذا في سنن أبي داود والدارمي والبيهقي في السنن الكبرى وابن خزيمة في صحيحه واللفظ لأبي داود ،وهذا النوع جارٍ حسب العادة في أسلوب العرب لا يقصدون منه الحلف من ناحية تعظيم المحلوف به كتعظيم الله تبارك وتعالى.

التالى