مقرأة الوالدين. السلسلة الصوتية الجديدة للشيخ سليمان أبو قمر9 : الشيخ سليمان أبو قمر : Free Download, Borrow, and Streaming : Internet Archive

الموقع الرسمي للشيخ محمد صالح المنجد

مقرأة الوالدين

وكل الأمراض النفسية أساسها الحزن على ما فات ، أوالخوف مما هو آت ، فإذا تيقن الإنسان أن كل شئ بقضاء الله وقدره ، وأن ما شاء الله كان ، وما لم يشأ لم يكن ، وإذا تيقن أن أحدا من البشر لا يملك له ضرا ولا نفعا ؛ كان تيقنه وقاية له من كل اهتزازت نفسية أوتقلبات ، وبذا يعيش قوي النفس مطمئنها ، لايخشى إلا الله ويقرر الدكتور محمد كمال جعفر أنه بالرغم من من صعوبة تتبع النظريات العديدة الخاصة بتتبع ما نسميه «الغريزة » وهدفها ؛ فإنا نستطيع أن نتلقى درسا واضحا لا محيص من فهمه والتسليم به ، وهو ضرورة الحاجة إلى مبدأ ديني أو أخلاقي؛ ليضبط الإنسان ؛ إذا أريد له ألا تكون نفسه مسرحا للصراع المحتدم والفوضى التعسة. س10: علم الرسم وعلم عد الآي من العلوم المتعلقة بعلم القراءات، والناظر في واقع كثير من المتصدرين للإقراء الجهل بهما، أو عدم تدريسهما، فما وجهة نظركم حول هذين العلمين؟ الشيخ: جهل كثير من القراء والمقرئين بهذين العلمين الشريفين واقع مشاهد ولا يمكن إنكاره، وهذا نقص في التكوين العلمي للقارئ والمقرئ، وعليه أن يدرس ولو مختصراً في علم الرسم كاللؤلؤ المنظوم للمتولي، والفواصل كالفرائد الحسان للقاضي، فهذا أقل ما يقبل لرفع الجهل في هذين العلمين عن المقرئ المبتدئ. س11: علم القراءات قائم على الرواية والدراية، وبعض الطلبة يغرق في الرواية على حساب الدراية، أو العكس؟ فما توجيهكم في هذا الأمر؟ الشيخ: الأصل في علم القراءات هو الرواية والتمكن فيها، وحسن الأداء والتلاوة، فهذا هو حجر الزاوية، لكن على القارئ أن يحرص كذلك على الإحاطة بعلوم الدراية كتوجيه القراءات، وتاريخ القراءات، والرسم، والفواصل، وعلم الأسانيد، وأصول علم القراءات، وكلها في غاية الاهتمام للمقرئ والمتصدِّر. فلفظ الدين في هذا الاستعمال يراد به: العقيدة والمذهب، الملة أو العادة، أو التقليد، أو جميع ما يتعبد الله به، أو الطريقة التي يسير عليها المرء نظريَّا أو عمليَّا. فَيَقْضِى رَبُّكَ مَا شَاءَ وَيَكْتُبُ الْمَلَكُ ثُمَّ يَخْرُجُ الْمَلَكُ بِالصَّحِيفَةِ فِى يَدِهِ فَلاَ يَزِيدُ عَلَى مَا أُمِرَ وَلاَ يَنْقُصُ » وأخرج الإمام مسلم — أيضا - عن أَبي هُرَيْرَةَ يَقُولُ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ - صلى الله عليه وسلم - « خَيْرُ يَوْمٍ طَلَعَتْ عَلَيْهِ الشَّمْسُ يَوْمُ الْجُمُعَةِ فِيهِ خُلِقَ آدَمُ وَفِيهِ أُدْخِلَ الْجَنَّةَ وَفِيهِ أُخْرِجَ مِنْهَا ». وقد بذل المستشرقون جهوداً جبارة في مجال عملهم بداية من إنشاء كراسي اللغات الشرقية وإنشاء المكتبات وتحقيق المخطوطات وترجمة التراث الإسلامي بشتى اللغات ثم دراسته والتصنيف فيه في جوانبه المختلفة سواء أمن الناحية اللغوية والمعاجم والآداب أم من الناحية الدينية ودراسة ما يرتبط بها من القرآن وشخصية الرسول × والحديث الشريف والشريعة الإسلامية والعقيدة والأخلاق والفرق والتصوف أم من ناحية الحضارة والتاريخ العام والفتوحات الإسلامية. فكيف من يسب ويلعن والديه مباشرة.

التالى

حقوق الوالدين والأقارب

مقرأة الوالدين

لكن بعد أن تطورت الدراسات الدينية شاع استخدام علماء الأديان للمنهج التحليلي المقارن، وهو يقوم بوجه خاص على البحث عن أصول المعتقدات والطقوس عن طريق معرفة مدى تقاربها أو تشابهها. أنا لا أقول هذا ؛ لأقلل من قيمة الأم ؛ ولكن لأبين السبب الذي دعاني لعبادة البقرة. وأما حكمة الله في أنه نسخ بعض أحكام الإسلام ببعض فترجع إلى سياسة الأمة وتعهدها بما يرقيها ويمحصها. ولنعلم أيها الأخوة أن بر الوالدين مسألة دَين ووفاء، وأن من برهما الآن بره أبناءه في المستقبل، ومن عقهما الآن فيخشى أن يكتب عليه عقوق أولاده له في المستقبل، فنسأل الله عز وجل أن يجعلنا من القائمين بهذا الحق العظيم، وأن يدخلنا الجنة من هذا الباب العظيم، اللهم انصر الإسلام وأهله، واقمع الشرك وأهله، اللهم إنا نسألك الأمن في البلاد، والنجاة يوم المعاد، إنك بصير بالعباد، اللهم أنزل باليهود عذابك وسطوتك يا رب العالمين، اللهم زدهم عذاباً فوق العذاب، اللهم زدهم عذاباً فوق العذاب، اللهم زدهم عذاباً فوق العذاب، اللهم أخرجهم من بيت المقدس أذلة صاغرين، اللهم واجعل أموالهم وأرضهم إرثاً للمسلمين، أورثنا مالهم يا رب العالمين، اللهم إنا نسألك أن تعجل نصرنا وفرجنا يا أرحم الراحمين. ب - حقيقة الوحي : الوحي شرعا : إعلام الله تعالى لنبي من أنبيائه بحكم شرعي ونحوه. وأخرج الإمام مسلم — أيضا - عن عَبْدُ اللَّهِ ابن مسعود قال : سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ - صلى الله عليه وسلم - يَقُولُ « إِذَا مَرَّ بِالنُّطْفَةِ ثِنْتَانِ وَأَرْبَعُونَ لَيْلَةً بَعَثَ اللَّهُ إِلَيْهَا مَلَكًا فَصَوَّرَهَا وَخَلَقَ سَمْعَهَا وَبَصَرَهَا وَجِلْدَهَا وَلَحْمَهَا وَعِظَامَهَا ثُمَّ. فإذا استعمل اللفظ في الطرف الأعلى كان مُلكا وحسابا وسلطانًا، وإذا تعلق بالطرف الأدنى كان خضوعًا وطاعة وإذعانًا، وإذا أريد به الرباط الجامع بين الطرفين كان عقيدة ومذهبًا ونظامًا.

التالى

السلسلة الصوتية الجديدة للشيخ سليمان أبو قمر9 : الشيخ سليمان أبو قمر : Free Download, Borrow, and Streaming : Internet Archive

مقرأة الوالدين

ـ في غرة جمادى الأولى سنة 1233هـ ، الموافق :التاسع مارس سنة1818م. ومن مكان إلى مكان ، بل في المكان الواحد! وإيذاء الوالدين , بفعل أو قول أو ترك يعتبر عقوق , إلا أن يكون ذلك لمسوّغ شرعي , فعندها لا يكون عقوقاً,كما لو أمر الوالدين فعل معصية , أو ترك فريضة. فلفظ الدين في هذا الاستعمال يراد به: الخضوع والطاعة، والعبادة والورع. س5: الناس مع التأليف أصناف وأنواع، ومع طول حياتكم مع القرآن الكريم لم نرَ لفضيلتكم شيئاً من المؤلفات والتحقيقات في علم التجويد والقراءات، فما نظرتكم حول هذا؟ الشيخ: هذه من المنح والنعم التي يفيضها الله على من يشاء من عباده، فمنهم من يشتغل بالتعليم والإقراء والتدريس، ومنهم من يشتغل بالتصنيف، ويفتح الله عليه في ذلك، ومنهم من يوفقه الله في كلِّ ذلك، فأنا -ولله الحمد- أقرئ جلَّ وقتي، وأحياناً أدرِّس بعض والكتب لطلابي، وقد قمتُ -ولله الحمد- بشرح الشاطبية كاملة، وشرح المقدمة ، وكذا شرح القسم الأول من كتاب: سمير الطالبين في الرسم والضبط، والتعليق على كتاب: مختصر بلوغ الأمنية في التحريرات، وكذلك شرح كتاب: الإضاءة للشيخ الضَّبَّاع. لقد سجلت آيات القرآن الكريم مراحل الخلق الإنساني في صورتين : الأولى : صورة آدم أبي البشر والإنسان الأول ، وذلك على النحو التالي : 1- من تراب ، 2- من طين التراب المختلط بالماء ، 3- من طين لازب طين رخو لزج من بعض هذه الأرض ، قال الفراء،وابن قتيبة : أي : لاصقٍ لازمٍ ، والباء تُبدَلُ من الميم لقُربِ مَخْرَجَيهما. منذ 2015-10-02 ضيف هذه الحلقة من هذه السلسلة هو الشيخ المقرئ المتقن العالم الشيخ عدنان بن عبد الرحمن العُرْضي المرصفي من بلاد مصر المحروسة، من المقرئين الذين نفع الله بهم في هذا العصر لاسيما في مدينة الرياض، جُلُّ وقته في الإقراء والتدريس، تولَّى مشيخة الإقراء بمقرأة جامع الملك خالد بأم الحمَّام بالرِّياض، وتخرَّج عليه جمع من الطلبة في القرآن الكريم والقراءات. وقرأت بعض متون القراءات والتجويد على عدَّة أعلام، وهم: الشيخ محمد عبد الحميد السكندري، والشيخ عبد الفتاح مذكور، والشيخ عبد الباسط حامد، الشهير بعبد الباسط هاشم، على تفصيل في ذلك.

التالى

السلسلة الصوتية الجديدة للشيخ سليمان أبو قمر9 : الشيخ سليمان أبو قمر : Free Download, Borrow, and Streaming : Internet Archive

مقرأة الوالدين

كلمتي لمتابعي الملتقى: إنَّ العلوم الشرعية تتكامل، فأهل التجويد والقراءات يعنون بجانب الرواية وشيئاً من علوم الدراية، وأهل التفسير يعنون بمعاني القرآن، وآدابه، وأحكامه، وقصصه، وغير ذلك، وقل مثل ذلك عن المحدِّثين والفقهاء، وكلٌّ في ثغر، فليحرص كل منهم على أن لا يؤتى الإسلام من قبله، وليتعاونوا فيما بينهم على البر والتقوى، وليتحابوا وليتواخوا، وليدعوا لبعضهم بعضاً، وفَّق الله الجميع لما يحبُ ويرضى. تاسعا : التصنيف الجغرافي : ويقوم على تصنيف الأديان حسب المناطق الجغرافية ، مثل منطقة الشرق الأوسط ، وفارس والهند والصين واليابان. ومن خلال تلك الصفات أو العناصر التي ينبغي توافرها في الملة يمكن لنا تعريف أى ملة بأنها: «جملة الشرائع التي يحتويها كتاب مقدس، يتحقق به اجتماع جماعة من البشر ، على هيئة معينة ، يحصل بها التمانع والتعاون». ولقد أنصف العلامة هوفدنج حين قال : إنه يبعد كل البعد أن ينجح تاريخ الأديان في حل مشكلة بزوغ الدين في النوع الإنساني. . ومع إداركه لردّة الفعل الذي يمكن أن تحدثه هذه النظرية، لم يصرّح داروين بنظريته في البداية إلا إلى أصدقائه المقربين في حين تابع أبحاثه ليحضّر نفسه للإجابة على الاعتراضات التي كان يتوقعها على نظريته. حق الوالدين على الأبناء , حق واجب بهما وتقديم البر بهما , والإحسان إليهما , وترك عقوقهما.

التالى

حقوق الوالدين والأقارب

مقرأة الوالدين

وأخيراً: فإن دراسة علم الملل والنحل تقرر حقيقة راسخة تفيد أن الإنسان كما هو مدني بطبعه أي لا يستطيع أن يعيش معزولا عن غيره، كما يقرر ذلك علماء الاجتماع، فإن الإنسان- كذلك- متدين بفطرته، لا يستطيع أن يعيش دون دين، أو أن يحيا دون إيمان، بحق أو بباطل، فالدين ضرورة ، والإيمان فطرة. يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُواْ رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُم مِّن نَّفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالاً كَثِيرًا وَنِسَاء وَاتَّقُواْ اللّهَ الَّذِي تَسَاءلُونَ بِهِ وَالأَرْحَامَ إِنَّ اللّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيبًا سورة النساء 1. إن ملايين الهنود يتجهون للبقرة بالعبادة والإجلال ، وأنا أعد نفسي واحدا من هؤلاء الملايين! س 4- ما تعريف الملة لغة واصطلاحا وشرعا ؟ الملة في اللغة يراد بها: السنة المتبعة والطريقة المسلوكة، بشكل متكرر، لجماعة يحمي بعضهم لبعض عند الأمور الحادثة ؛ اتباعاً لمذهب أو دين أو شرع ؛ مشتمل على كتاب أو نحوه ، فيه ما يرسم لتلك الجماعة ما يراد سلوكه، لذا تطلق الملة على معنى: الدين والشريعة والسنة والطريقة، وقيل هي: معظم الدين، وجملة ما يجيء به الرسل. ومن نتائج العقوق والقطيعة: أنها سبب بدخول النار, والمعيشة الضنك في الدنيا والآخرة كما أنها تؤدي إلى عقوق الأولاد بآبائهم وسببا لقلة بركة العمر , أعاذنا الله من العقوق والقطيعة وجعلنا جميعاً من أبناء السعادة وطول العمر بسبب برّ آباءنا وصلة أرحامنا , والصلاة والسلام على سيدنا محمد والحمد لله رب العالمين. وَفَّق بين مطالب الروح والجسد ، وآخى بين العلم والدين ، ونظم علاقة الإنسان بالله وبالعالم كله من أفراد وأسر وجماعات وأمم وشعوب وحيوان ونبات وجماد ؛ مما جعله بحق دينا عاما خالدا إلى أن يرث الله الأرض ومن عليها.

التالى

مدخل دراسة الأديان

مقرأة الوالدين

أو بعبارة موجزة: «الإيمان بذات إلهية جديرة بالطاعة والعبادة». فقال:صلى الله عليه وسلم ألا أنبئكم بأكبر الكبائر قلنا: بلى يا رسول الله , قال:الإشراك بالله , وعقوق الوالدين , وكان متكئاً فجلس فقال : ألا وقول الزور و شهادة الزور. وكذلك أمر بالوصل فقال: والذين يصلون ما أمر الله به أن يوصل , وفي الحديث القدسي أن الله تعالى قال للرحم من وصلك وصلته ومن قطعك قطعته. تجد المئات يتوافدون منذ العاشرة صباحاً ليجلسوا بالمقرأة أمام الحاج أحمد عامر ليشرح لهم كيف يكون النطق الصحيح لأحرف وكلمات القرآن وبطريقته السهلة اليسيرة الفريدة يتناول كل حرف وما يليه والعلاقة بين المتجاورين من الحروف وسبب تعدي الحرف على جاره من خلال النطق الغير سليم وما هو نصيب كل حرف من المساحة الصوتية والمكان الذي يخرج منه الحرف ثم ينتقل من الحروف إلى الكلمات. يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ اتَّقُواْ اللّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلاَ تَمُوتُنَّ إِلاَّ وَأَنتُم مُّسْلِمُونَ سورة آل عمران 102. قال ابن قتيبة : وسميت بذلك ، لأنه بقدر ما يُمضغ ، 4- مرحلة العظام ، 5- مرحلة كسوة العظام باللحم، 6- مرحلة التسوية خلقا آخر ، 7- مرحلة نفخ الروح. أما الشعبة الجديدة المبتكرة ، فهي ضرب من الدراسات النظرية ، التي تهدف إلى إشباع نهمة العقل في التطلع إلى أصول الأشياء ومبادئها العامة ،حين تتشعب عليه جزئياتها وتفصيلاتها.

التالى