علاج الكحة للاطفال. علاج الكحة الناشفة: أفضل الطرق المنزلية

طرق علاج الكحة و طرد البلغم عند الاطفال بالاعشاب

علاج الكحة للاطفال

. وقد تكون الكحة ناتجة عن ، أو ، أو استنشاق جسم غريب بطريق الخطأ. فعلى سبيل المثال: يحتاج الطفل البالغ من العمر سنة واحدة إلى حصة واحدة 230 مل على الأقل من الماء يوميًا، ويحتاج الطفل البالغ من العمر عامين إلى حصتين 460 مل في اليوم. الكثير مما يوجد في مطبخك يمكنك استخدامه كعلاج طبيعي للكحة، والآن بعد معرفة الأعشاب المناسبة والأطعمة التي يمكنها أن تهدئ الكحة، لا تتركي السعال يرهقك ويؤثر على حياتك. وتشير دراسات إلى تفوق العسل على الأدوية في محاربة الكحة، خاصة كحة الاطفال أثناء النوم.

التالى

علاج الكحة عند الاطفال

علاج الكحة للاطفال

أنا عندي مشكلة كحه مصاحبه ببلغم شديد ,, اللي صار معاي هو انه قبل فترة زكمت و التهب عندي صدري التهاب خفيف. قم بتناول مغلي النعنع أو إضافة بضع قطرات من زيت النعنع للماء الدافئ. وهنا سوف نذكر لكم بعض الوصفات الطبية التي لم يجزم العلم نجاعتها بشكل قاطع ولكنه لم يحذر منها كذلك، ومنها ما أثبتت دراسات أولية نجاعته: 1- علاج الكحة بالعسل قد تكون والليمون مفيدة للطفل في حالة السعال، ولكن يمنع إعطاء العسل للأطفال دون سن الواحدة. مع العلم ان الكحه تصاحبها مثل خروج هواء حار من صدري. شاهد هنا: ثالثا: الكحة المصاحبة للربو الشعبي : الأعراض: يحدث تزييق في صدر الطفل وتكون الكحة جافة وتكثر أثناء الليل نتيجة فرط في إستتجابة الشعب الهوائية. أفضل علاج الكحّة عند الأطفال إنّ الكحّة عند الصغار في غالب الأحيان تكون ناجمة عن عدوى فيروسية في الجهاز التنفسي، والتي بهذه الحالة لا تتطلب العلاج وعادةً تختفي بعد أسبوع لأسبوعين تلقائياً. علاج الكحة باستخدام الأدوية لا يوصى باستخدام أي علاج للكحة للأطفال وخصوصًا الأطفال الذين تقل أعمارهم عن ست سنوات وفيما إذا زال السعال من تلقاء نفسه خلال أسبوع أو أسبوعين، إذ تعد هذه الأدوية غير آمنة للأطفال كما أنها لا تكون فعالةً في تخفيف الكحة في الغالب، ولكن يمكن استعمال قطرات السعال لدى الأطفال الذين تزيد أعمارهم عن أربع سنوات، أما في حالات الكحة المزمنة يمكن للطبيب تحديد المسبب للكحة ومحاولة علاج هذا السبب، خاصةً إن كان هذا السعال مصحوبًا بالدم، أو يعيق من أداء الطفل لأنشطته اليوميّة.

التالى

علاج الكحة والبلغم عند الاطفال

علاج الكحة للاطفال

ملاحظة: لا يفضل استخدام أية وصفات طبيعية دون الرجوع إلى الطبيب المختص. ٤- النعناع والكحة يساعد مغلي النعناع في تسليك الأنف المزكوم وتهدئة السعال والاسترخاء، ويمكن تقديم مشروب النعناع الدافئ مُحلّى بالعسل للطفل مرتين على مدار اليوم، ويمكن أن يستنشق البخار المتصاعد من مغلي أوراق النعناع لتسليك الأنف المسدود. أمّا بالنسبة للكحّة المزمنة فيعتمد علاجها على المسبب لها، و يتم تحديد المسبب من قبل الطبيب لإعطاء العلاج المناسب. وتصنف أنواع الكحة على النحو التالي الكحة الصفيرية يحدث هذا النوع نتيجة لضيق القصبة الهوائية بسبب بعض الأمراض كالربو والالتهاب الرئوي، وهو عبارة عن سعال يصاحبه صوت صفير. لتقليل الأعراض يجب إعطاء الطفل سوائل دافئة بكثرة. يمكنك غلي الليمون مع العسل لعمل شراب فعال لعلاج السعال، تناولي منه ملعقة كبيرة على مدار اليوم حسب شدة السعال.

التالى

علاج الكحة عند الاطفال بين الطبيعة والدواء

علاج الكحة للاطفال

يرجى العلم يا دكتور بانه استخدمت دواء للحكه و البلغم ولم استفيد. أسباب الكحة: التهاب القصبات الهوائية بأحد أنواع الفيروسات ار اس في، في فصل الشتاء مع تهيج في القصبات الهوائية. وتجدر الإشارة إلى ضرورة استشارة الطبيب فوراً مهما كانت الأعراض الظاهرة على الطفل خفيفة، وذلك في حال كان ضعيفاً أو لم يأخذ الطفل كافة اللازمة بعد. معظم حالات الكحة الجافة لا تكون خطيرة، بل تعد من أعراض الإصابة بأمراض أخرى مثل ، ولكنها تؤثر بشكل كبير على جودة حياتك. تنتشر بكثرة الوصفات المنزلية والطبيعية التي تدعي قدرتها على علاج الكثير من الأمراض مثل ولقد انقسم موقف العلم تجاهها بين مشجع ومحذر. بالإمكان تناوله كمشروب ساخن لتهدئة السعال.

التالى

علاج الكحة عند الأطفال وقت النوم

علاج الكحة للاطفال

علاج الكحة عند الطفل عمر سنة فما فوق ينصح باستخدام بمقدار 2- 3 مللتر أو تبعاً للحالة، فللعسل قدرة على التخفيف من حدة السعال. الكحة الرطبة هو سعال يحدث نتيجة لإفرازات مخاطية في الرئة بسبب بعض الالتهابات، ويعرف بأنه سعال مصحوب بالبلغم. وبالرغم من وجود أدلَّة قليلة على أنَّ الأدوية المثبِّطة للسعال، مثل: كودين بالإنجليزية: Codeine تساعد على شعور الأطفال بالتحسُّن وتزيد من سرعة تماثلهم للشفاء، إلا أنَّ هذه الأدوية نادراً ما يتم وصفها للأطفال، ويُعزى ذلك إلى أنَّ السعال يُعدُّ إحدى طرق الجسم المهمة في تنقية الممرَّات الهوائيَّة من الإفرازات كما ذكر سابقاً، بالإضافة إلى أنَّ هذه الأدوية قد تُسبِّب بعض الآثار الجانبيَّة، مثل: الاضطراب والنعاس، كما أنَّ الأدوية المُقشِّعة والتي تُسهِّل عمليَّة التخلُّص منه عبر السعال من خلال جعل المخاط رخواً، لا يُنصح باستخدامها للأطفال عادة. علاج الكحة عند الأطفال توصي إدارة الغذاء والدواء بالإنجليزية: Food and Drug Administration بعدم استخدام أدوية السعال ونزلات البرد المتاحة دون وصفة طبيَّة للأطفال الذين تقلُّ أعمارهم عن سنتين، إذ إنَّ خطر استخدام هذه الأدوية لدى هذه الفئة من الأطفال يفوق أيَّة فائدة قد تُقدِّمها هذه الأدوية في سبيل التخفيف من أعراض نزلات البرد، وبذلك من الممكن أن تُسبِّب أدوية نزلات البرد والسعال الفمويَّة المتاحة دون وصفة طبيَّة ضرراً كبيراً لدى الأطفال الصغار، ومن الجدير بالذكر أنَّه يمكن استخدام أدوية السعال للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 4-6 سنوات في حال توصية الطبيب بذلك فقط، وتعتبر هذه الأدوية آمنة الاستخدام لدى الأطفال الذين تزيد أعمارهم عن 6 سنوات، مع ضرورة اتباع تعليمات الاستخدام الموجودة على علبة الدواء والمتعلِّقة بالكميَّة الصحيحة الموصى باستخدامها، ولحسن الحظِّ يمكن علاج السعال ونزلات البرد لدى الأطفال الصغار بسهولة دون الحاجة إلى أدوية السعال ونزلات البرد كما ذكر سابقاً، وينبغي التنبيه إلى أنَّ الأدوية المتاحة دون وصفة طبيَّة ممكن أن تساعد على التخفيف من أعراض نزلات البرد لدى الأطفال الأكبر سنّاً، إلا أنَّ هذه الأدوية لا تساعد على زوال هذه الأعراض بسرعة أكبر، ولا تُغيِّر من طبيعة المرض. قد يحتاج الطفل لعمل جلسات البخار.

التالى

7 علاجات طبيعية للكحة عند الرضع

علاج الكحة للاطفال

العلاج يجب استشارة الطبيب لمعرفة مسبب وتجنبه، بين أنواع طعام وشراب وصولاً للغبار ووبر الحيوانات الأليفة وغيرها كثير، والعلاج غالباً هو دواء للحساسية يصفه الطبيب. وكذلك فإن الحليب الطبيعي للرضاعة قادر على منح الجسم ما يحتاجه لمقاومة الأمراض، ولا يجب إعطاء الصغير أي حليب خارجي قبل إتمام عامه الأول. هذا وينصح دوماً باستشارة الطبيب. يمكنكِ استخدام الثوم كعلاج عن طريق سحق فص ثوم مع القليل من القرنفل ونصف ملعقة عسل، وتناول الخليط بشكل يومي. ومن الطبيعي أنّ يعاني الأطفال الصغار من الكحّة أحياناً، ولكنّ أو التي تحتوي على دم تتطلب مراجعة الطبيب لأخذ العلاج المناسب، ويمكن تصنيف الكحّة بناء على مدة استمرارها؛ فمنها الكحّة الحادة؛ وهي التي تحدث فجأة وتستمر لمدة ثلاثة أسابيع أو أقل، والكحّة تحت الحادّة؛ وهي التي تستمر من ثلاثة إلى ثمانية أسابيع، التي تستمر لأكثر من ثمانية أسابيع.

التالى