بليت بقاسي القلب. للناس فيما يكتبون أشياء تشد الإنتباه/وأنا على باب الكتابه مهجتي شديتها

Iraqi Maqam ~ المقام العراقي

بليت بقاسي القلب

نعمان المحترم محتويات الشريط هي اغاني و پستات و مقام اوج في ملف بابا جميل من اداء حسين الاعظمي. . والشريف المرتضى علي بن الحسين في الأمالي غرر الفوائد ودرر القلائد ص457- 458 ينسبها إلى المضرَّب: عقبة بن كعب بن زهير بن أبي سلمى، ويرويها ضمن أبيات أخرى على هذه النحو: ما زلت أرجو نفع سلمى وودها وتبعدُ حتى ابيضَّ مني المسائح وحتى رأيت الشخص يزداد مثله إليه وحتى نصف رأسي واضح علا حاجبَيَّ الشيب حتى كأنه ظباء جرت منها سنيح وبارح وهَزَّة أظعان عليهن بهجة طلبتُ، وريعان الصبا بي جامح فلما قضينا من منى كل حاجة ومسح بالأركان من هو ماسح أخذنا بأطراف الأحاديث بيننا وسالت بأعناق المطي الأباطح وشُدتْ على حدب المهاري رحالنا ولا ينظر الغادي الذي هو رائح قفلنا على الخوص المراسيل وارتمت بهن الصحاري والصفاح الصحاصح واختلف النقاد قديمهم وحديثهم في موضوعها كما اختلفوا في نسبتها، هل قيلت في الغزل أم قيلت في الحنين والشوق لتركهم الديار المقدسة؟ لكن الذي نرجّحه ونميل إليه هو من قال إنّ موضوعها كان في الغزل. منذ كنت صغيرا وقبل أن أفهم اكتمال الرجل بالمرأة واكتمالها به ، كان مشهد الحياء يسحرني ، غض الطرف إلى الأرض واحد من المشاهد الغائصة في قلبي. اي لو جرحوا او طعنوا يدي بليط, على اساس ان كلمة ليط تعني ايضا القطعة المحددة من القصب بحيث تصبح مثل اداة جارحة. .

التالى

151

بليت بقاسي القلب

This educational, non-profit blog is exclusively dedicated to document and explain the ancient musical art of the Iraqi Maqam, and to preserve the memory and works of Iraq's most prominent maqam masters. !! وقد قيل أيضا إن السيد جميل الأعظمي تعلم غناء المقامات العراقية من الحاج جميل البغدادي الذي مر اسمه كأول شخص من أتباع الطريقة الزيدانية، الحاج جميل البغدادي الذي قلنا عنه المعمم ورشيد القندرجي أيضا، إلا إن السيد أحمد شاكر سلمان إبن أخت السيد جميل الأعظمي ينفي ذلك في رسالته لي ويقتصر الموضوع على معلمه الوحيد قدو الأندلي. ملفات الشريط الاول ولا ادري ان كان من اداء اعضاء الجالغي البغدادي او فرقة الانشاد او غيرها وكما قلت نوعية التسجيل غير جيدة: -حب وحكم مرفوعة مع مقام البيات ت53 -طولي ياليلة -يا اهل المروة -موال وأبوذية إن شكوت الهوى -مالك ياخلي! أنفر من العين الجرئية حتى لكأني أريد الهروب منها خوفا ، ويكتمل مشهد النفور بتلك الأطنان من الزينة التي تحيط بالعين ، إنها تكمل صورة الوحش حتى لكأنك تراه. اي لو جرحوا او طعنوا يدي بليط, على اساس ان كلمة ليط تعني ايضا القطعة المحددة من القصب بحيث تصبح مثل اداة جارحة. واستغلال نجم الشيخلي لهذه التجارب الأدائية ومعرفته طبعا للمقامات يظهر في كل مقاماته، خاصة منها مقام السيكاه ومقام الراست.

التالى

للناس فيما يكتبون أشياء تشد الإنتباه/وأنا على باب الكتابه مهجتي شديتها

بليت بقاسي القلب

إنزاح حمل ثلاث سنوات من الغربه. إن تحديد أي مقام أو أي تسجيل مقامي سجله نجم الشيخلي لتصنيفه كأحسن نتاجاته هو أمر من الصعوبة بمكان، لا تستطيع أن تقول هذه الاسطوانة أحسن من تلك، الرجل كان بمستوى ثابت في كل أسطواناته التي سجلها بسبب هذا المستوى والتنظيم في أدائها. أما الأبيات الأولى التي ذكرنها في بداية هذا المقال جمالها، وكما وجدناه عن مصطفى ناصف ليس في المعنى أو اللفظ، أو في موضوعها أو نسبتها أنما جمالها في قوله: وسالت بأعناق المطيّ الأباطح. وهي ليست حالة غريبة أو شاذّة أنّ شخصًا يزور البيت الحرام وهدفه لقاء المحبوبة فقد أثرانا الأدب العربي من هذه النماذج منهم كثير عزة ومجنون ليلى الذي أورده أبوه الكعبة الشريفة قصد إخراج ما مسّه من حب ليلى، وقال يا بنيّ مُجاب الدعوة هنا، فقل: اللهم أرحني من ليلة وحبّها، فلم يتفوّه قيس بكلمة مما قاله أبوه، بل قال: دعا المحرمون الله يستغفرونه بمكة شعثًا كي تُمحى ذنوبها وناديت يا رحمن أول سؤلتي لنفسي ليلى ثم أنت حسيبها وفي خيام منى لما سمع مناديًا يصيح باسم ليلى، تغير لونه وأنشأ قائلًا: وداع دعا إذ نحن بالخيف من منى فهيّج أحزان الفؤادِ وما يدرى دعا باسم ليلى غيرها فكأن أطار بليلى طائرًا كان في صدري وكذلك الشاعر عباس بن الأحنف شاعر الغزل العذري أنشد في محبوبته فوز وهو في الحج حتى وصف له بعض الرفاق أن يقف بزمزم ويدعو أن يُشفيه الله من حبها فزمزم لما شُرب له، فوقف يقول: فقولوا لهم جئناه من ماء زمزم لنشفيه من داء به بذنوب وإن أنتم جئتم وقد حيل بينكم وبيني بيوم للمنون عصيب ولم يقصر الأمر على الشعراء المعروفين، بل نجد جارية لم يرد اسمها تبكي وتنوح في أرض مزدلفة قائلة: دعوتك يا مولاي سرًّا وجهرةً دعاء ضعيف القلب عن محمل الحبّ بُليت بقاسي القلب لا يعرف الهوى وأقتل خلق الله للهائم الصب فإن كنت لم تقض المودة بيننا فلا تخل من حب له أبدًا قلبي وبين دفتي ديوان العرب الشعري الشواهد الكثيرة التي لا يسعها مقام تحدّثت عن رحلة حجّ مبطنةٍ برحلة لقاء محبوب أو اجتماع بمعشوق. إجتمع الزير سالم برفيق دربه همام بن مره. . .

التالى

فهيم عيسى السليم : مزايا الشِعْر في مقام الدشت العراقي

بليت بقاسي القلب

سويت لردك هذا ورسلته لكل اللي بالواتس. ومنهم من نسبها الى زيد بن الطثرية كما قال القاضي الجرجاني في الوساطة ص34- 35 يروي منها البيت الأخير. يغنى مقام الدشت العراقي بالشعر الفصيح وأما الدشت العراقي مع الأبوذية فتتبع أبيات الفصيح قفلة الأبوذية وتتبعها البستة أو الأغنية التي تكون عادة من نفس المقام. لم تكن حصيلة كبيرة في العدد، هذه مسألة مهمة أذكرها أنا لنجم الشيخلي العدد واحد وعشرون أسطوانة لم يكن عددا كبيرا نسبة لمستواه الأدائي الرفيع، إلا إننا نستطيع القول إن ما من مؤدي للمقامات العراقية قد حافظ بانتظام على ذلك المستوى الرفيع المؤدى في جميع أسطواناته الإحدى والعشرين. ففي زياراتي الميدانية الدراسية المتعددة خلال العقد الأخير من القرن الماضي عاصرت شعور الإحباط عند عدد من المهتمين في عالم المقام.

التالى

علي رافع: حجّ المحبين

بليت بقاسي القلب

نعمان تم دمج ملفات الشريطين الأول والثاني وانتقاء الأكثر وضوحاً وحذف المكرر لذا أقتضى التنويه. بلغ عدد المؤلفين المسجلين لدينا 2,718 و 1,557 ملحن. يتميز الدشت بشكل واضح بمساحته الواسعة ونهايته المفتوحة لذا نلاحظ أن الشعر الفصيح الذي يغنى به يكون في الغالبية العظمى منه منتهيا بألف الإطلاق وهي ألف الترنم أو الإشباع كما يطلق عليها اللغويون مما يتيح لقارئ المقام إنهاء البيت بشكل جميل وشجي ومتميز عن جميع المقامات الأخرى وستلاحظون ذلك بشكل جلي وواضح عندما تستمعون للروابط بعد كل مقطع. وافضل من ابدع في أدائه عبد الامير الطويرجاوي والمرحوم يوسف الكربلائي وناصر حكيم الذي سجلة على اسطوانه لشركة كولومبيا سنة 1945 والتي اعتمدها الموسيقار روحي الخماش في تدوين طور الدشت بالنوته الموسيقيه والمرفقه مع هذا الملف ، ومن المطربات العراقيات اللاتي قرأن طور الدشت صديقة الملايه ، زهور حسين و وحيده خليل. السيدة الفاضلة كريمة العطار تحية وتقدير شكراً على التوضيح فعلاً اغلبنا يعتمد على الاستماع لا على النصوص وذلك لعدم توفرها. .

التالى

للناس فيما يكتبون أشياء تشد الإنتباه/وأنا على باب الكتابه مهجتي شديتها

بليت بقاسي القلب

. إلى هنا نكتفي بهذا القدر من الحديث عن الطريقة الزيدانية وأتباع الطريقة الزيدانية. If you believe that any content published or linked here infringes on your copyrights, please notify us immediately and it will be removed. . وما أن عرف بحسن صوته وإتقانه لأصول المقام العراقي حتى استدعي سنة 1937 للغناء في دار الإذاعة اللاسلكية، إذاعة بغداد، فغنى مقامات زادت على العشرين مقاما بمصاحبة الجوقة الموسيقية في دار الإذاعة أو مع فرقة الجالغي البغدادي. من بداية حياته تعلم جميل الأعظمي قراءة الشعائر الدينية حتى اختص وعرف بها. من الذي أقنع الفتاة بأن جرأتها شجاعة ، وأن تحديها تعبير عن قوة شخصيتها ؟؟.

التالى